الأحد , أكتوبر 25 2020
قاض سوري ينجو من محاولة اغتيال قبل أيام ليتوفى جراء حادث سير بدمشق

قاض سوري ينجو من محاولة اغتيال قبل أيام ليتوفى جراء حادث سير بدمشق

قاض سوري ينجو من محاولة اغتيال قبل أيام ليتوفى جراء حادث سير بدمشق

توفي القاضي في محكمة الاستئناف في درعا بالجنوب السوري جراء حادث سير على الطريق الدولي دمشق- درعا، بعد أسبوعين من نجاته من محاولة اغتياله بعبوة ناسفة في بلدة الطيبة بريف درعا الشرقي.

وقال مراسل قناة “سما” فراس الأحمد عبر حسابه في “فيسبوك” إن القاضي في محكمة الاستئناف بمدينة درعا جمال الزعبي توفي إثر حادث سير على الطريق الدولي دمشق- درعا.

فيما أفادت مصادر اعلامية أن “القاضي في محكمة الاستئناف بدرعا، جمال الزعبي توفي متأثراً بجراحه في مشفى السلام، جراء دهسه في العاصمة دمشق”.

وكان الزعبي نجا من محاولة اغتيال في 21 من الشهر الماضي عن طريق زرع عبوة ناسفة في سيارته في بلدة الطيبة بريف درعا.

وقال القاضي حينها، إنه بعد خروجه من منزله قام بتفحص سيارته الخاصة بشكل اعتيادي قبل قيادتها ليكتشف وجود عبوة ناسفة معدة للتفجير.

وأضاف أن العبوة كانت مزروعة أسفل السيارة من جهة السائق وفور اكتشافها، قام بإبلاغ “الجهات الأمنية” لتسارع فرق الهندسة للوصول إلى المنطقة، وفجرت العبوة داخل السيارة بعد عدم تمكنها من تفكيكها.

اقرأ أيضا :لماذا لا تطلب سوريا قرضاً من الروس؟