الإثنين , نوفمبر 30 2020
أوروبا تمدد العقوبات على خمسة مواطنين سوريين.. من هم؟

أوروبا تمدد العقوبات على خمسة مواطنين سوريين.. من هم؟

أوروبا تمدد العقوبات على خمسة مواطنين سوريين.. من هم؟

مدد مجلس الاتحاد الأوروبي نظام العقوبات الذي يسمح بفرض تدابير وقائية على أشخاص وكيانات مشاركة في تطوير الأسلحة الكيماوية، خمسة منهم على صلة بالسلطات السورية ومركز الدراسات والبحوث العلمية في سوريا، لمدة عام واحد حتى 16 من تشرين الأول عام 2021.

وأعلن الاتحاد في بيان له امس، الاثنين 12 من تشرين الأول، خلال اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ، عن إجراءات تقييدية على تسعة أشخاص، منهم خمسة على صلة بالحكومة السورية، وأربعة ضالعون في هجوم سالزبوري في بريطانيا، إلى جانب مركز الدراسات والبحوث العلمية السوري.

وشمل تمديد العقوبات الأوروبية، أفرادًا على صلة بالحكومة السورية هم: العقيد طارق ياسمينة، وهو ضابط اتصال بين القصر الجمهوري ومركز الدراسات والبحوث العلمية، وخالد نصري وهو رئيس “المعهد” في مركز البحوث، والدكتور خالد زغيب رئيس “المعهد″، والعقيد فراس أحمد رئيس مكتب الأمن في “المعهد″، والدكتور سعيد سعيد عضو “المعهد”, إلى جانب مركز الدراسات والبحوث العلمية السوري.

مقالات مشابهة :  الاعلام " الاسرائيلي " يكشف عن " مسؤولين عسكريين إسرائيليين " التقيا مسلحين سوريين

وتتكون الإجراءات التقييدية حظر السفر إلى الاتحاد الأوروبي، وتجميد أصول الأشخاص والكيانات, كما يحظر على الأشخاص والكيانات في الاتحاد الأوروبي إتاحة الأموال لأولئك المدرجين على قائمة العقوبات, وأُدخل نظام العقوبات على هؤلاء الأشخاص في عام 2018.

وكالات

اقرأ أيضا :تحت قبة البرلمان.. أكبر النواب سنا يوجه صفعة للتجار