الإثنين , نوفمبر 30 2020
صياد يبيع طير حر بـ 53 مليون ليرة سورية في الرقة

صياد يبيع طير حر بـ 53 مليون ليرة سورية في الرقة

صياد يبيع طير حر بـ 53 مليون ليرة سورية في الرقة

قام أحد صيادي الطيور الحرة بريف الرقة ،بصيد طائر حر، من نوع شاهين في منطقة الجرنية.

وبحسب وسائل إعلام عرض الصياد، الطائر الحر للبيع بمبلغ 53 مليون ليرة سورية، وقام أحد المواطنين في المنطقة بشرائه.

وتتميز منطقة البادية السورية بتنوعها البيئي، حيث يزدهر في هذه الأيام من كل عام موسم صيد الطيور الحرة في المنطقة، وتنتشر محلات لبيع المعدات الخاصة بالصيد في مناطق مختلفة.

ويبدأ هواة صيد الصقور في الرقةرحلتهم، منتصف شهر أيلول، من كل عام لتستمر، حتى نهاية شهر كانون الأول، حيث تنشط في فصل الخريف هجرة الصقور، عبر سماء الرقة والمنطقة، ضمن خطوط حركة محددة ،يعرفها الصيادون جيداً، بعد ما اكتسبوه و تناقلوه من خبرة طويلة عبر الأجيال.

وعقب الإمساك بالطير الحر، أو سواه من أنواع الطيور النادرة الأخرى، يتم تفقد سلامته من أي مرض، أو كسر في جناحيه ، لأن سعر الطير الحر يعتمد بشكل أساسي على مقاس الريش ،والرأس، والذيل، وسلامة الطير من أية كسور أو جروح، كما يلعب عمر الطير الحر دوراً مهماً في تحديد سعره .

مقالات مشابهة :  قضاة سوريون يُحاكمون لإصدارهم أحكاماً قضائية بنقل ملكية عقارات بناء على وكالات مزورة

وتعتبر منطقة الخليج العربي، من أهم الأسواق التي تصدر لها هذه الطيور الحرة حيث يتعدى سعر بعضها آلاف الدولارات .

اقرأ أيضا: صحيفة البعث: فساد وشراء أصوات في انتخابات غرفة تجارة دمشق