الأربعاء , نوفمبر 25 2020
نجاة رئيس لجنة المصالحة في قدسيا من الانفجار في ريف دمشق

نجاة رئيس لجنة المصالحة في قدسيا من الانفجار في ريف دمشق

نجاة رئيس لجنة المصالحة في قدسيا من الانفجار في ريف دمشق

أفادت مصادر محلية، أن رئيس لجنة المصالحة في مدينة قدسيا “عادل مستو”، نجا من عملية الاغتيال التي استشهد على أثرها الشيخ “عدنان الأفيوني” مفتي دمشق وريفها، مساء أمس أول الخميس.

وقالت مصادر اعلامية محلية، إن الشيخ “مستو” تعرض لإصابات طفيفة نُقل على إثرها إلى المستشفى ليستقر وضعه الصحي بعد ساعات من التفجير.

وأضافت المصادر، أن “مستو” ظهر يوم أمس الجمعة خلال تشييع الشهيد الشيخ الأفيوني، في لقطات مصورة بثتها مواقع إخبارية سورية، خلال وجوده في المسجد الأموي.

يذكر أن “عادل مستو” هو من أبناء مدينة قدسيا، ورئيس لجنة المصالحة فيها، وأحد التلامذة المقربين من الشيخ الشهيد عدنان الأفيوني، وساهم في إتمام عمليات المصالحة في المنطقة.

وتشهد العاصمة دمشق وريفها بين الحين والآخر تفجيرات معظمها بواسطة العبوات الناسفة، وتوقع شهداء وجرحى.

اقرأ أيضا: اعتقال شيخ سوري في أعزاز بسبب تقديمه التعزية بالشهيد الشيخ الأفيوني

مقالات مشابهة :  عملية عسكرية كبرى للجيش السوري قريباً في البادية