الإثنين , نوفمبر 30 2020
الجيش التركي يعلن أنه يراقب الوضع في إدلب مع الروس

الجيش التركي يعلن أنه يراقب الوضع في إدلب مع الروس

الجيش التركي يعلن أنه يراقب الوضع في إدلب مع الروس

أعلنت وزارة الدفاع التركية في بيان أن الجيش التركي، بالتنسيق مع زملائه الروس، يراقب عن كثب الوضع في إدلب السورية.

وأفادت صحيفة “حرييت”، الجمعة، نقلاً عن مصادر عسكرية، أن الجيش التركي بدأ بإعادة نشر عدد من نقاط المراقبة التابعة له شمالاً في مناطق إدلب التي أصبحت تحت سيطرة الجيش السوري، وهو ما طلبته روسيا سابقاً.

وقال البيان: “بالتنسيق مع روسيا، نراقب عن كثب الوضع في إدلب، ويتم اتخاذ جميع الإجراءات لضمان سلامة قواتنا”.

إدلب هي المنطقة الوحيدة في سوريا التي لا يزال جزء كبير منها في أيدي الجماعات المسلحة. في عام 2017، تم إنشاء منطقة خفض تصعيد شمالية هناك، حيث تم نقل المسلحون الذين رفضوا إلقاء أسلحتهم في ضاحية الغوطة الشرقية بدمشق والمناطق الجنوبية من البلاد.

وتوجد نقاط مراقبة للجيش التركي على أراضي المحافظة، ووفقًا للاتفاقيات بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، التي تم التوصل إليها في 5 آذار / مارس في موسكو، يقوم جيش البلدين بتسيير دوريات مشتركة في إدلب.

مقالات مشابهة :  وزير الكهرباء: كل ما يشاع عن موضوع الأمبيرات في دمشق وريفها عار من الصحة

سبوتنيك

اقرأ ايضاً: بيدرسون في دمشق للقاء المعلم