الأربعاء , نوفمبر 25 2020
أسعار الملابس هذا الشتاء ستزيد 3 أضعاف..

أسعار الملابس هذا الشتاء ستزيد 3 أضعاف..

أسعار الملابس هذا الشتاء ستزيد 3 أضعاف..

قال رئيس القطاع النسيجي في “غرفة صناعة دمشق وريفها” مهند دعدوش، إن النتائج السلبية لارتفاع أسعار المحروقات والصرف ستنعكس على أسعار الملابس هذا الشتاء عبر ارتفاعها 3 أضعاف.

وأضاف دعدوش لإذاعة “ميلودي أف أم”، أن قطاع النسيج الأكثر تضرراً من رفع سعر المازوت الصناعي، لأن 70% من كلف إنتاج المصابغ النسيجية تعتمد على المازوت والفيول، ما سيؤدي لرفع كلفته.

وأكد أنه خلال الستة أشهر القادمة سيشعر المواطن بارتفاع أسعار كل المواد في الأسواق، مبيّناً أن بعض الصناعيين توقفوا عن الإنتاج بسبب اتفاع سعر المحروقات، والبعض الآخر استمر لكنه رفع أسعاره، ومنهم من قلل الإنتاج لتعويض الخسائر.

وصدرت في الأيام القليلة الماضية عدة قرارات متعلقة بتعديل أسعار حوامل الطاقة، بدأت برفع سعر ليتر المازوت التجاري والصناعي الحر من 296 ليرة إلى 650 ليرة سورية.

وأكدت وزارة التموين حينها أن سعر ليتر مازوت التدفئة بقي دون تغيير عند 180 ليرة، وكذلك بالنسبة لباقي القطاعات مثل النقل والزراعة والقطاع العام، كما لم يطرأ أي تعديل على سعر ليتر المازوت المخصص للأفران التموينية وبقي بـ135 ليرة.

مقالات مشابهة :  الأمطار هي سبب انهيار سقف غرفة فندق دمشق بحلب ووفاة أحد نزلائه

وأوضح مدير الأسعار في وزارة التموين علي ونوس، أن القرار جاء بعد دراسة بيانات الكلفة المقدمة من الصناعيين، والتي بيّنت اعتمادهم على المادة من السوق السوداء بأسعار بين 1,000 – 1,500 ليرة لليتر، لذا من المفترض ألا يتأثروا بالرفع، برأيه.

وانتقد عدد من الصناعيين قرار رفع سعر المازوت الصناعي، ووصفوه بـ”الكارثي”، وعبروا عن قلقهم من تسببه بارتفاع تكاليف الإنتاج وتوقف بعض المصانع وخسارة الخزينة.

اقرأ ايضاً: صحيفة: قيمة الموبايلات المستوردة 2019 تعادل فاتورة استيراد الحبوب والسكر معاً