الخميس , نوفمبر 26 2020
شاب

وفاة شاب تحت تعذ يب مجموعة مسلحة في السويداء

وفاة شاب تحت تعذ يب مجموعة مسلحة في السويداء

ذكرت وسائل إعلام محلية، أن شاباً من السويداء توفي تحت التعذيب، أثناء احتجازه من قبل مجموعة مسلحة، حيث وجهت له تهمة بحرق صهريج يعود لمتزعم المجموعة، وشريك له.

وذكر موقع “السويداء 24” أنّ “مجموعة مسلحة قتلت الشاب “مجد جابر سريوي” أثناء تعذيبه، ورمت جثته أمام المشفى الوطني في مدينة السويداء مساء الجمعة 6 تشرين الثاني وكان فارق الحياة، ويقدر عمر الشاب بالعشرينيات، وتم إدخال الجثة للمشفى الوطني.

ونشر رئيس المجموعة المدعو “راجي فلحوط” وهو قائد مجموعة مسلحة في بلدة عتيل، على فيسبوك مقطع فيديو يظهر فيه المغدور “مجد” وتبدو عليه علامات تعذيب قاس تعرّض له، واعترف في الفيديو “أنه أقدم على حرق صهريج يعود لـ”أمجد نصار” وشريكه”، “وكان واضحاً أنه مجبر على هذا الاعتراف” بحسب الوسائل.

وأضاف “فلحوط” في منشوره أن الصهريج الذي اتهم “مجد” بإحراقه يملكه بالشراكة مع “أمجد نصار”، وبعد حوالي نصف ساعة من نشر الفيديو كتب “فلحوط” تعليقاً على الفيديو “بحب بشركن أنو فطس” وذلك حسب تعبير فلحوط.

مقالات مشابهة :  موسكو تكسر جمود إدلب: نحو تبديل قواعد الاشتباك؟

وبحسب موقع السويداء 24 ، فإن “فلحوط اتهم الشاب مجد بإحراق الصهريج بناء على طلب شخص موقوف في السجن بتهمة سرقة سيارات ويدعى “حسين نعمان” كان فلحوط قد قبض عليه وسلمه للأمن العسكري قبل 6 أشهر، وزعم أنه حرّض “مجد سريوي” على حرق ممتلكاته انتقاما منه.

وكان فلحوط أمهل عائلة شخص آخر في بلدة عتيل 24 ساعة لتسليمه أحد أفرادها، بعد اعترافات المغدور مجد، التي انتزعت منه تحت التعذيب، بحسب موقع “السويداء 24”.