السبت , ديسمبر 5 2020
اغتيال 1

اغتيال قيادي سابق في الجيش الحر انتسب للفيلق الخامس في درعا

اغتيال قيادي سابق في الجيش الحر انتسب للفيلق الخامس في درعا

اغتال مجهولون في بلدة الشجرة بريف درعا الغربي، قائداً سابقاً في فصائل ميليشيا الجيش الحر والذي انضم لاحقا الى اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس، وقال ناشطون أن مجهولون قاموا بإطلاق النار المباشر على “هشام إبراهيم الغوراني” أمام منزله في بلدة الشجرة وتوفي على الفور، كما قتل أيضا “أحمد عبدالله العزيزي” والذي كان برفقته أثناء عملية الإغتيال.
كما تعرض القيادي السابق في الجيش الحر “حسن هزاع” يوم أمس لمحاولة إغتيال في بلدة ممتنة بريف القنيطرة إثر قيام مجهولين بإطلاق النار المباشر عليه، حيث أصيب فيها بجروح بليغة وتم نقله على إثرها إلى مشافي في العاصمة دمشق.
واليوم صباحا انفجرت عبوة ناسفة في اتوستراد السلام بمحيط سرية الصقري قرب قرية جبا بريف القنيطرة، وأدت الى استشهاد عنصر في الجيش السوري.
وشهدت درعا اليوم هدوءاً حذرا بعد توتر واسع شهدته المحافظة يوم أمس.
حيث قام عناصر سابقين من الجيش الحر في بلدة الكرك الشرقي باقتحام أحد حواجز البلدة بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة، وقتل وجرح وأسر عدد من الجنود السوريين.

مقالات مشابهة :  وفاة ابن اخت المفتي حسون.. الشيخ محمد شوشي أمام جامع السبيل بحلب