الجمعة , ديسمبر 4 2020
واشنطن بوست تكشف عن القرارات التي سيلغيها بايدن فور توليه الرئاسة

بعد فوز بايدن بالانتخابات.. الولايات المتحدة تتوعد دمشق

بعد فوز بايدن بالانتخابات.. الولايات المتحدة تتوعد دمشق

توعد المبعوث الأمريكي الخاص الجديد إلى سوريا “جويل رايبورن” بمواصلة الضغط على القيادة السورية وحرمانها من الموارد اللازمة لتمويل حملاتها العسكرية، في تصريح هو الأول عقب فوز “جو بايدن” برئاسة الولايات المتحدة.
ورحب “رايبورن” في بيان أصدره اليوم الاثنين بالعقوبات الأوروبية الأخيرة على الحكومة السورية والتي طالت 8 من وزراء سوريين.
ويوم الجمعة الماضي أعلن الاتحاد الأوروبي فرض عقوبات على كل من رئيس الوزراء السوري “حسين عرنوس” ووزير النفط والثروة المعدنية “بسام طعمة”، والصناعة “زياد صباغ”، والصحة “حسن غباش”، والزراعة “محمد حسان قطنا”.
وطالت العقوبات أيضاً 3 من وزراء الدولة وهم: “محمد فايز البرشة” و”محمد سمير حداد” و”ملول الحسين”.
وأشاد “رايبورن” بهذه العقوبات، مؤكداً أنها تأتي في إطار الجهود المشتركة بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وجزء من الالتزام بحرمان دمشق من الموارد اللازمة لمواصلة مجهودها العسكري, وإقناعه بالدخول في حل سياسي وفقاً للقرار 2254.
يذكر أن تصريحات “رايبورن” هذه تأتي عقب أيام من فوز المرشح الديمقراطي “جو بايدن” بالانتخابات الرئاسية الأمريكية، وقد رجح المبعوث الأمريكي السابق “جيمس جيفري” والذي ترك منصبه قبل أيام, ألا تتغير سياسة واشنطن تجاه سوريا خلال فترة حكم “بايدن”.
وكالات

مقالات مشابهة :  وزير التجارة: ليس بمقدور الوزارة تخفيض الأسعار وإنما تحديدها وتثبيتها