الخميس , نوفمبر 26 2020
الترامادول سم يجري في دماء الكثيرين.. تعرفوا على طرق علاج ادمانه

الترامادول سم يجري في دماء الكثيرين.. تعرفوا على طرق علاج ادمانه

الترامادول سم يجري في دماء الكثيرين.. تعرفوا على طرق علاج ادمانه

في البداية كان مجرد علاج وسبب من أسباب الشفاء من الكثير من الآلام، ولكن عقل الإنسان الغامض قام بتحويله من نعمة لنقمة وأصبح الترامادول سم يجري في دماء الكثيرين.. في هذا المقال نأخذكم في رحلة علاج إدمان الترامادول وأهم الأسئلة التي تشغل ذهنك عن التعافي من الترامادول.

ما هو الترامادول؟

الترامادول (بالإنجليزية Tramadol)، هو دواء مسكن يتم تصنيعه بواسطة الإنسان ولا يوجد في صورة طبيعية، ويستخدم بشكل علاجي لتخفيف الآلام المتوسطة والشديدة تحت الإشراف الطبي المباشر، وغالبًا ما يلجأ الأطباء إليه بصورة مؤقتة وقصيرة قدر الإمكان.

وظيفة الترامادول الأساسية

يعمل الترامادول بآلية مشابهة لآلية المورفين؛ حيث يقوم بغلق نفس المستقبلات العصبية المركزية التي يعمل عليها المورفين، هذه المستقبلات هي المسئولة عن توصيل إحساس الألم للجهاز العصبي المركزي؛ لذا فإن غلقها يؤدي إلى تأثير قوي في تسكين الألم أكثر من مسكنات الألم الأخرى.

كيف يحدث إدمان الترامادول؟

مثل أغلبية الأدوية المسكنة القوية يمكن أن يحدث إدمان على الترامادول مع الاستعمال لفترات طويلة؛ لذا فإنه من ضمن أدوية جدول المخدرات ولا يتم صرفه إلا بروشتة ط بية خاصة ومختومة من طبيب معالج لمرة واحدة، ويجب الحصول على روشتة جديدة في كل مرة لصرف الدواء.

أعراض إدمان الترامادول

يمكن تقسيم أعراض إدمان الترامادول إلى قسمين، أعراض الإدمان العامة وأعراض إدمان الترامادول على وجه الخصوص كما يلي:

أعراض الإدمان العامة

انخفاض المستوى الدراسي أو العملي.
التقلبات المزاجية القوية.
زيادة احتياج المدمن للنقود وطلبه لها.
اضطرابات النوم.
خلل الحياة الاجتماعية.

مقالات مشابهة :  دراسة حديثة تكشف دور النوم في صيانة المخ

أعراض خاصة بالترامادول

فقدان التناسق الحركي والعصبي.
السلوك العنيف.
تسارع نبضات القلب.
اضطرابات الجهاز الهضمي وخاصة الإمساك.
وجود رعشة لاإرادية في بعض أجزاء الجسم.
اضطرابات النوم وخاصة الأرق.
الشعور بالإرهاق والخمول.

وبالتأكيد فإنه من العوامل المدعمة لاحتمالية إدمان شخص ما هو وجوده في بيئة تجعله أكثر عرضة، مثل الأجواء الأسرية المتفككة أو أصدقاء السوء أو مرور الشخص بأزمة نفسية قوية في وقت قريب.
أضرار إدمان الترامادول

يؤدي إدمان الترامادول إلى انفصال المدمن عن محيطه المجتمعي نتيجة سلوكه العنيف وتقلباته المزاجية غير المفهومة للآخرين، كما يؤثر على قدراته المادية. هذا إلى جانب احتمال تعرضه للحوادث أثناء القيادة معرضا نفسه ومن حوله للإصابات الخطيرة.

كما يمكن لجرعة زائدة من الترامادول أن تؤدي إلى:

فقدان الوعي.
فشل التنفس.
قد ينتهي الأمر بالمدمن للوفاة في حالة فشل وصوله بسرعة للمستشفى.

علاج إدمان الترامادول

وصول شخص مدمن إلى مرحلة الرغبة في الحصول على مساعدة والقرار الجدي بالتخلص من إدمان الترامادول يعتبر مرحلة متقدمة وإيجابية للغاية، ولا نبالغ إذا ذكرنا أنها من أهم مراحل العلاج، ويجب أن تعرف أن خطة علاج الإدمان على الترامادول يجب أن تمر على 3 مراحل مترابطة كالتالي:

1- مرحلة الانسحاب

وهذه المرحلة قد تكون من أصعب المراحل وأكثرها خطورة لأنها قد تجعل المدمن يعود عن قراره للعلاج لأنه يمر بأعراض تتطلب الشجاعة والإصرار لمواجهتها طبعا بمساعدة المختصين، وتشمل اعراض انسحاب الترامادول ما يلي:

القلق.
الإسهال.
تقلصات المعدة.
الغثيان والقيء.
الأرق.
التعرق المفرط.
القشعريرة والارتجاف.
آلام العضلات.

وهناك حوالي 10% من المدمنين يختبرون أعراض أكثر حدة أثناء تخلص الجسم من الترامادول، وتشمل:

مقالات مشابهة :  تعرف إلى أهم الفيتامينات في الشتاء

تنميل الجسم.
التشوش والارتباك.
القلق المرضي الشديد.
الهلاوس.
نوبات الهلع.
الإصابة بنوبات الشك والاضطهاد المرضية.

يمكن أن يتم العلاج في هذه المرحلة بطريقتين، إما بتواجد المريض في مركز التأهيل لفترة من الوقت أو بذهابه للمنزل وعودته مع المتابعة اليومية مع المختص، ولكن من أفضل طرق العلاج وأكثرها فعالية هي إيداع المريض في مركز التأهيل حتى يتعافى لأنه يبعد تماما عن أي مؤثرات خارجية قد تدفعه للانتكاسة مرة أخرى كما يعمل المختصين على تخطي المتعافي لأعراض الانسحاب بسهولة قدر الإمكان بمساعدة بعض الأدوية.

2- مرحلة العلاج السلوكي المعرفي والتأهيل النفسي

مرحلة العلاج السلوكي المعرفي من أهم المراحل بعد تخلص الجسم من السموم ولا يمكن تجاهلها أو الاستغناء عنها، فدورها يشمل تغيير سلوك المريض وطريقة تفكيره وتدريبه على مواجهة الظروف التي دفعته للإدمان من الأساس، كما يتم فيها أيضا تعليم المريض مقاومة شهيته للمخدرات وتجنب محفزات الإدمان، كما أنها مرحلة مهمة حتى لا يصل المتعافي للانتكاسة مرة أخرى.

3- مرحلة ما بعد العلاج

هنا يأتي دور الأهل والأصدقاء وضرورة وجود نظام دعم متكامل للمتعافي، حتى أنه في بعض الدول يوجد مراكز دعم متخصصة تقدم خدمات وموظفين مختصين ليقوموا بدور الداعم للمتعافي، هذه المرحلة أيضا قد تضمن عدم انتكاسة المتعافي بشكل كبير.

أدوية علاج الترامادول

أولا يجب التحذير من عدم تعاطي هذه الأدوية من تلقاء نفسك مع محاولتك للتخلص من الترامادول لأنها يجب أن تؤخذ تحت إشراف طبيب مختص ينظم الجرعات، فهذه الأدوية يتم تناولها لتقليل أعراض الانسحاب كوسائل مساعدة، ومن أمثلة هذه الأدوية:

مقالات مشابهة :  10 خطوات فقط تعمل على تأخير الشيخوخة

ميثادون Methadone.
بوبرينورفين Buprenorphine.
نالتريكسون Naltrexone.

وهذه الأدوية تعمل من خلال آليات مختلفة لمنافسة الترامادول على المستقبلات العصبية المركزية التي تؤدي إلى آثاره المخدرة، وبالتالي تساعد على علاج إدمان الترامادول من خلال:

تخفيف حدة آثار الانسحاب.
منع آثار تناول الترامادول المخدرة مما يقلل رغبة المدمن فيه.

لا يجب أن تستسلم لدوامة الإدمان، فالأمر ليس مستحيلا، طالما عزمت على تركه فلا شيء يمكن أن يوقفك، استعن بأشخاص تثق بهم دائما ليكونوا شبكة دعم لك أثناء رحلة علاجك، وإليك أهم الأسئلة التي يمكن أن تمر بذهنك وأجوبتها.

أسئلة وأجوبة عن علاج إدمان الترامادول

هل يمكن علاج إدمان الترامادول بالأعشاب؟

لا توجد أي دراسات طبية تؤكد فعالية أي أعشاب في التخلص من إدمان الترامادول، كما يمكن لبعض الأعشاب التسبب في ضرر أكبر.

اعراض انسحاب الترامادول كم يوم؟

عادة ما تستمر أعراض الانسحاب ما بين 5 إلى 7 أيام، ولكن قد تستمر الأعراض النفسية حتى 14 يوم.

هل يمكن علاج إدمان الترامادول في البيت؟

ليس أمرا ممنوعا ولكنه صعب، وقد يأتي بنتائج عكسية مع عدم وجود طبيب مختص لمتابعة مرحلة الانسحاب بشكل خاص.

هل يمكن علاج إدمان الترامادول بدون الم؟

يمكن ذلك بمساعدة الأدوية التي تعمل على تخفيف الأعراض ولكن تحت إشراف طبيب مختص.

ما هي مدة علاج إدمان الترامادول نهائيا؟

مدة خروج الترامادول من الدم والبول قد تستمر حتى 14 يوم، ولكن الشفاء النهائي أثناء العلاج النفسي والتأهيلي قد يأخذ شهور حسب استجابة المتعافي.

اقرأ أيضا: 10 طرق طبيعية لعلاج وتفتيت حصوات الكلى