الأربعاء , ديسمبر 2 2020
فرنسا: سوريا هي أكثر مصادر الخطر بالنسبة للقارة الأوروبية

فرنسا: سوريا هي أكثر مصادر الخطر بالنسبة للقارة الأوروبية

فرنسا: سوريا هي أكثر مصادر الخطر بالنسبة للقارة الأوروبية

اعتبرت فرنسا أن سوريا تشكل أحد أهم مصادر “الخطر الإرهابي” الذي يهدد الدول الأوروبية بعد تسجيل عمليات أمنية متعددة في تلك الدول، في محاولة لربط الإرهاب الداخلي الأوروبي بمناطق أسيوية وأولها سوريا.

وقال مديري عام جهاز الأمن الخارجي والداخلي الفرنسيين، برنارد إيمييه، ونيكولا ليرنير ، إن “مسؤولية حماية أمن القارة (الأوروبية) تقع على كاهل كل دولة عضو في التصدي لخطر الشبكات القادمة من شمال سوريا والبلقان وآسيا الوسطى”.

وأشار المسؤولان في مقابلة حصرية أجرتها صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية إلى أن لدى جهاز الأمن الفرنسي الخارجي مصادر معلومات مهمة تنتشر في شمال سوريا والعراق، وذلك للوقاية من “خطر أي مخطط إرهابي محتمل” قد يقع في في فرنسا أو في الدول الأوروبية الأخرى.

وأوضح إيمييه وليرنير: “صحيح أن داعش لم تعد دولة لها أراضي، لكنها تتابع وجودها من خلال بعض العمليات الإرهابية في سوريا والعراق مع وجود بضعة الآلاف من المقاتلين، بعد أن كانوا 50 ألف مقاتل.

مقالات مشابهة :  جمعية الصاغة :"اللي بيفهم بيدخر دهب"

لأجل هذا يجب أن نستمر في دعم حكومة بغداد والقوات الكردية والعربية في شمال شرق سوريا.”

التصريحات الجديدة تأتي بعد عمليات أمنية ضربت دولا أوروبية في الأسابيع الماضية وأبرزها حوادث.

وحاولت وسائل الإعلام في الدول الأوروبية ربط تلك الهجمات بالتنظيمات الجهادية في سوريا وخاصة في منطقة إدلب، وذلك وفق تصريحات رسمية فرنسية ونمساوية بسبب العمليات الأخيرة التي وقعت في تلك البلدين الأوروبيين في الآونة الأخيرة.

وكالات

اقرأ ايضاً:دمشق تقدم تسهيلات للمستثمرين السوريين في مصر لنقل أعمالهم إلى سوريا