الثلاثاء , نوفمبر 24 2020
مراقبو خطوط لضبط عمل السرافيس في دمشق

مراقبو خطوط لضبط عمل السرافيس في دمشق

مراقبو خطوط لضبط عمل السرافيس في دمشق

كشف رئيس الاتحاد المهني لعمال النقل في الاتحاد العام لنقابات العمال غسان رسول عن بدء العمل في منظومة مراقبي خطوط السرافيس على جميع خطوط النقل الداخلي في دمشق وكذلك الخطوط التي تدخل مدينة دمشق.

وبيّن رسول في تصريح خاص لـ«الوطن» أن هذه الخطوة تأتي في إطار التنسيق بين اتحاد العمال ومحافظة دمشق بهدف ضبط حركة السرافيس التي بات يشتكي من عدم التزامها أغلب الناس، ولأن السرفيس يحصل على كمية من المازوت بالسعر المدعوم 180 ليرة، وبالتالي فهو ملزم بالعمل على تخديم الخط المخصص له.

وأوضح أنه تم اعتماد أكثر من 50 شخصاً سواء من المسرحين من الخدمة الإلزامية أو من ذوي الشهداء للعمل كمراقبي خطوط بحيث يقوم المراقب بالتوقيع على جدول في كل رحلة يقوم بها السائق، وهناك مراقب في أول الخط ومراقب آخر في آخر الخط، ويجب أن يوقع كلا المراقبين على جدول الحركة للسرفيس، وفي حال عدم التزام السائق بذلك سيتم إلغاء بطاقة تزويده بالمازوت.

مقالات مشابهة :  الراتب التقاعدي: سيف من خشب لمجابهة الواقع المعيشي المتردي

وأشار رئيس الاتحاد إلى أن كل صاحب ميكرو باص سيدفع 100 ليرة سورية يومياً، ويتم تجميع تلك المبالغ من اللجنة المشتركة من اتحاد العمال ومحافظة دمشق وتوزع جميع المبالغ بالتساوي على مراقبي الخطوط شهرياً. مضيفاً: والآن بانتظار تأمين «كولبات» ليقف فيها مراقبو الخطوط وقد تعهدت بتأمينها مديرية هندسة المرور والنقل في دمشق، وحينها سيبدأ المراقبون عملهم.

الوطن