الإثنين , أكتوبر 18 2021
المبعوث الأمريكي الجديد الى سوريا يكشف عن ثلاثة أهداف لواشنطن بسوريا

المبعوث الأمريكي الجديد الى سوريا يكشف عن ثلاثة أهداف لواشنطن بسوريا

المبعوث الأمريكي الجديد الى سوريا يكشف عن ثلاثة أهداف لواشنطن بسوريا

أكد المبعوث الأميركي إلى سوريا، جول رايبرن، أمس الخميس، أنه “لا مفر أمام دمشق من العملية السياسية”، مشدداً على أن بلاده ستواصل الضغط من خلال “قانون قيصر” وغيره على الأسد للوصول إلى حل سياسي.

وقال رايبرن، “الولايات المتحدة حددت أهدافاً واضحة في سوريا، خاصة خلال فترة حكم الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترمب، وهذه الأهداف تتلخص أولاً في تحقيق هزيمة نهائية لـ(داعش) وغيرها من الجماعات الإرهابية مثل (القاعدة)، فلا تكون سوريا ملاذاً آمناً لهم، وثانياً خروج الجيش الإيراني والقوات الإيرانية من سوريا بحيث لا يكون بوسعها البقاء وتهديد استقرار سوريا والمنطقة، وثالثاً الوصول لحل سياسي للصراع في سوريا بموجب قرارات الأمم المتحدة”.

وأضاف رايبرن أن “هذه الأهداف الثلاثة تحظى بالدعم في واشنطن، فهذه ليست قضية سياسية، وهي شيء يتفق عليه كل من الحزبين والكونغرس، والجميع يعمل على بذل جهود في إطار تحقيق الأهداف الثلاثة”، مشيراً إلى أن “السياسة الأميركية الآن في مسار جيد وتمضي قدماً لتحقيق الأهداف الضرورية، ليس فقط للمصلحة الأميركية، بل لمصلحة المجتمع الدولي وأمنه”، ولدينا ارتياح حول سياستنا وما حققناه حتى الآن.

إقرأ أيضاً :  الأمم المتحدة تعلن بدء العمل على مشروع إصلاح دستوري في سوريا

وكالات