الثلاثاء , مارس 2 2021
منتجات سورية تبحث عن سوق لها في الصومال وجيبوتي وأثيوبيا

منتجات سورية تبحث عن سوق لها في الصومال وجيبوتي وأثيوبيا

منتجات سورية تبحث عن سوق لها في الصومال وجيبوتي وأثيوبيا

قال رئيس لجنة التصدير المركزية لاتحاد “غرف التجارة السورية” “علي تركماني” إن وفداً من غرفة “تجارة حلب” يزور “أفريقيا” حالياً لدراسة أسواق “أثيوبيا” و”الصومال” و”جيبوتي” بحثاً عن سوق للمنتج السوري.

وأضاف “تركماني” في حديث لإذاعة “ميلودي” المحلية أن هناك منتجات سورية لم يسمِّها لا يمكن طرحها في السوق المحلية بسبب ثمنها المرتفع، مبيناً أن المواطن السوري يعاني من ارتفاع أسعار المواد وليس عدم توفرها وأن سبب ارتفاع الأسعار هو ارتفاع تكاليف العملية الانتاجية وانخفاض القدرة الشرائية على حد قوله.

رئيس لجنة التصدير ذكر أن رفع الرسوم الجمركية في دول الجوار لعب دوراً في إعاقة عملية التصدير، وأوضح في مثال محدد أن السيارة كانت تعبر وتصل إلى بغداد بتكاليف لا تتجاوز 1200 دولار في حين يكلّف الأمر الآن ثلاثة أضعاف هذا المبلغ وفق حديثه.

القرارات الحكومية بحسب “تركماني” تضر عملية النمو الاقتصادي في “سوريا”، مشيراً إلى أن الطاقة التصديرية لعام 2020 تراوح بين 15 و20% مما كانت عليه قبل الأزمة.

يذكر أن العقوبات المفروضة على “سوريا” تساهم أيضاً في امتناع العديد من الدول عن استيراد المنتجات من “سوريا” أو تصدير البضائع إليها خوفاً من التعرّض لتلك العقوبات.