السبت , أبريل 10 2021
ماذا يحدث بين تجار حلب والجمارك؟

الخلاف وصل الى مجلس الشعب.. ماذا يحدث بين تجار حلب والجمارك؟

الخلاف وصل الى مجلس الشعب.. ماذا يحدث بين تجار حلب والجمارك؟

إثر حملة مداهمة الجمارك للمحال والمستودعات التجارية في أسواق مدينة حلب ليلة رأس السنة، وما تركته من لغط في الوسط التجاري وأثر بالغ على الحركة التجارية، طلبت غرفة تجارة حلب من الفعاليات التجارية والاقتصادية، عقد اجتماع في مقر الغرفة على مستوى أعضاء مجلس الشعب عن محافظة حلب ظهر يوم غد الإثنين، لبحث التداعيات الاقتصادية العامة والجمركية لما حدث.

وبيّنت الغرفة في كتابها لأصحاب الفعاليات التجارية والاقتصادية، أن التداعيات «أدت إلى شلل شبه تام في الحركة التجارية» خلال فترة أعياد الميلاد ورأس السنة، وأن الهدف منه «الوصول إلى مجموعة من التوصيات والمقترحات لرفعها إلى الجهات الحكومية، ومناقشة هذا الموضوع تحت قبة مجلس الشعب لاتخاذ القرارات المناسبة والضرورية بهذا الشأن».

وبيّن رئيس غرفة تجارة حلب محمد عامر حموي لـ«الوطن»، أن اجتماع الغرفة: «كي نوضح وجهة نظرنا، فنحن مع القانون وندافع عن التجار وليس عن المهربين، وهذا واجبنا، ونحن تحت سقف القانون وضد الإساءة من أي طرف».

إقرأ أيضاً :  الاتحاد الوطني لطلبة سوريا ينشر صوراً للرئيس الأسد ” تعرض للمرة الأولى “

من جهته كشف أمين سر الغرفة محمد فاضل قاطرجي لـ«الوطن»، أن الاجتماع يستهدف «صياغة كتاب رسمي لرفعه إلى مجلس الشعب بغية إنصاف التجار وكي ينال كل ذي حق حقه»، ولفت إلى أن حملة الجمارك طالت محال الألبسة والأحذية وحتى الصيدليات وخلفت ضرراً كبيراً بالتجارة والحركة الاقتصادية.

اقرأ أيضا: خليفة ميركل المحتمل للاجئين: الطريق لألمانيا لم يعد مفتوحا