الثلاثاء , مايو 11 2021
سوريا: حرب العقول

سوريا: حرب العقول ..

سوريا: حرب العقول ..

حرب من نوع آخر تشهدها سوريا لكنها حرب تجري على صعيد العقول والافكار.

فعلى مدى خمس ساعات متواصلة تنافس 41 فريقاً من مختلف الجامعات والهيئات التعليمية في النهائي الوطني العاشر للمسابقة البرمجية السورية للجامعات “حرب العقول”، والتي تنظمها الجامعة الافتراضية السورية وإدارة المسابقة البرمجية السورية، وستتأهل بنتيجتها الفرق الفائزة إلى المسابقة الإقليمية العربية المقرر إقامتها في مصر.

وشارك في المسابقة 123 طالباً وطالبة من جامعات “دمشق وحلب والبعث وتشرين وطرطوس والافتراضية السورية” والمعهد العالي للعلوم التطبيقية والتكنولوجيا والجامعات الخاصة “العربية الدولية والقلمون واليرموك والرشيد والوادي والسورية الخاصة” توزعوا على مراكز نفاذ الجامعة الافتراضية بمختلف المحافظات.

ويعد النهائي الوطني الحدث العلمي الأبرز بين النشاطات الجامعية العلمية السورية، وفق تصريح الدكتور خليل عجمي رئيس الجامعة الافتراضية، حيث يضم نخبة الطلاب الجامعيين المبرمجين والمدربين والأكاديميين السوريين العاملين في مجال المعلوماتية، مبيناً أنه يقام هذا العام بأسلوب جديد وعن بعد عبر منصة المسابقة العالمية “أون لاين” نتيجة الظروف الصحية التي فرضتها جائحة كورونا.

إقرأ أيضاً :  تحديد "موعد ومكان" وصول الصاروخ الصيني إلى الأرض

وأوضح الدكتور عجمي أن الجامعة الافتراضية السورية اتفقت مع الجهات الإقليمية والدولية المشرفة على المسابقة استناداً إلى الاعتمادية الأكاديمية للمراكز الامتحانية بأن تجرى المسابقة عن بعد وبالوقت نفسه من مراكز الجامعة الامتحانية المنتشرة في المحافظات للاستفادة مما تمتلكه من مقومات “مراقبة بالكاميرات وآليات ضبط وأمان معلوماتي تسمح بضمان اعتمادية المسابقة وشفافيتها وحسن سيرها عن بعد”.

ولفت الدكتور عجمي إلى أنه يتم الإشراف على المسابقة من قبل لجنة الحكام والممثلين الإقليميين والإدارة السورية للمسابقة انطلاقاً من صالة المراقبة المركزية في مقر الجامعة الافتراضية الموجود بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي مبيناً أن الفرق المتنافسة تتأهل وفقاً لنتائجها إلى المسابقة الإقليمية العربية “عشرة فرق” ومن ثم إلى العالمية.

ويتألف كل فريق مشارك بالمسابقة من ثلاثة أعضاء ومدرب ويعمل الفريق على حاسوب واحد لحل مجموعة من المسائل الحياتية برمجياً خلال خمس ساعات متواصلة حيث يحصل على المركز الأول من ينجح في حل أكبر عدد من المسائل في أقصر وقت.

وتلقب المسابقة بـ “حرب العقول” وهي أكثر من مجرد منافسة أكاديمية وتكنولوجية إذ أصبحت الأرضية لبناء مجتمع معلوماتي عالمي متعاون أكثر فالمشاركون ليسوا مطالبين فقط بحل المسائل وإنما بابتكار طرق ذكية وفعالة في الحل.

إقرأ أيضاً :  مدير الأوقاف يبيّن حكم لقاح كورونا … أنا مسؤول عن الفتوى

وحققت الفرق السورية نجاحات متميزة في المشاركات العربية والعالمية وحازت سورية من خلال الجامعة الافتراضية السورية عام 2018 المركز الأول في المسابقة الإقليمية والمركز 23 في المسابقة الدولية للعام نفسه وهو من أفضل المراكز التي حققتها جامعات عربية في المسابقة الدولية.

اقرأ أيضا: توقيف سوري بشبهة الانتماء إلى النصر ة في اليونان