الجمعة , يونيو 25 2021
مساعدات عسكرية من بريطانيا إلى لبنان لمنع التهريب مع سورية

مساعدات عسكرية من بريطانيا إلى لبنان لمنع التهريب مع سورية

مساعدات عسكرية من بريطانيا إلى لبنان لمنع التهريب مع سورية

أعلنت الحكومة البريطانية عن إرسال مساعدات عسكرية لنظيرتها اللبنانية، من أجل ضبط الحدود بين لبنان وسورية.

ونشرت السفارة البريطانية في لبنان بياناً عبر معرفاتها الرسمية، مساء الاثنين، قالت فيه إن الحكومة البريطانية تبرعت بنحو 100 مدرعة من نوع “لاند روفر روميك”، لمساعدة لبنان على ضبط حدوده مع سورية.

وبحسب البيان، فإن قيمة المركبات بلغت 1.5 مليون يورو، وسيتم تخصيصها لمكافحة التهريب بين البلدين، ومساعدة الجيش اللبناني على مواجهة خطر “المتطرفين” و”المهربين”.

وقال القائم بالأعمال البريطاني في لبنان، مارتن لنغدن، إن هذه المساعدات ستُحدث “فرقاً حقيقياً في عمل أفواج الحدود البرية التي تبذل جهوداً لضمان حياة أكثر أماناً للمجتمعات كافة في لبنان”، على حد تعبيره.

وكان رئيس “الحزب التقدمي الاشتراكي” اللبناني، وليد جنبلاط، أثار جدلاً قبل أسبوعين عقب نشره مقطعاً مصوراً قال إنه يعود لشاحنات محروقات يتم تهريبها من لبنان إلى سورية.

إقرأ أيضاً :  توقعات ميشيل حايك تصدق من جديد.. وهذا ما توقعه!

وقال جنبلاط في تغريدة عبر حسابه في “تويتر”: “طريق اللبوة نحو سوريا خمسون شاحنة مازوت في النهار مع مواد غذائية، أين أصبح ترشيد الدعم؟”.
ويشترك لبنان وسورية بخمسة معابر رسمية، إلا أن “المجلس الأعلى للدفاع” اللبناني يتحدث عن وجود ما يقارب 125 معبراً غير شرعي، تتم خلالها عمليات التهريب بين البلدين.

وكالات

اقرأ ايضاً:الولايات المتحدة تشيد بالجامعة العربية لوقوفها ضد إعادة سوريا اليها