السبت , مايو 15 2021
اندلاع الاشتبكات بين «الآساييش» والجيش السوري في القامشلي

اندلاع الاشتبكات بين «الآساييش» والجيش السوري في القامشلي

اندلاع الاشتبكات بين «الآساييش» والجيش السوري في القامشلي

اندلعت اشتباكاتٌ متقطعة بين قوى الأمن الداخلي في الإدارة الذاتية (الآساييش) وقوات الدفاع الوطني السورية في مدينة القامشلي شمال شرق سوريا، وسط حالةٍ من التوتر عمّت الأحياء القريبة من الاشتباكات.

وقالت مصادر اعلامية محلية، إن الاشتباكات «اندلعت بحي “حلكو” جنوبي مدينة القامشلي، إثر استهداف ”الآساييش” حاجزاً للجيش السوري، أسفرت عن إصابة أحد العناصر بجروح طفيفة.

فيما سمع دوي انفجارٍ في المدينة، يُعتقد أنه «قصفٍ مدفعي بمحيط الحي»، فيما لم تُعلن جهات رسمية في الإدارة الذاتية عن أية تفاصيل حول ما حدث.

وتستمر حالة من التوتر الأمني في مدينة القامشلي، منذ نحو أسبوعين، بين الآساييش من جهة، وبين قوات الجيش السوري من جهة أخرى، وسط مفاوضات مستمرة بين الطرفين بوساطات روسية لإنهاء التوتر.

وتتقاسم “الإدارة الذاتيّة” و ”الحكومة السوريّة” السيطرة على مدينة القامشلي منذ سنوات، فيما يقتصر تواجد القوات الحكوميّة في المربع الأمني وسط المدينة، وفي حي “طي”، والمطار وعشرات القرى جنوبي المدينة.

إقرأ أيضاً :  سفير إيراني جديد في دمشق.. من يكون؟

إقرأ أيضاً: تعزيزات روسية مفاجئة إلى البادية السورية