الخميس , مايو 13 2021
قسد تواجه بالرصاص متظاهرين يطالبون بفك الحصار عن الحسكة.. شاهد!

قسد تواجه بالرصاص متظاهرين يطالبون بفك الحصار عن الحسكة.. شاهد!

قسد تواجه بالرصاص متظاهرين يطالبون بفك الحصار عن الحسكة.. شاهد!

أطلق مسلحون موالون للجيش الأمريكي، الرصاص الحي على مظاهرات حاشدة في مدينة الحسكة شمالي شرق سوريا، رفضا للحصار الذي يضربه مسلحو تنظيم “قسد” على الأحياء والمناطق الواقعة تحت سيطرة الدولة السورية، والذي دخل أسبوعه الثالث على التوالي.

وأفاد مراسل “سبوتنيك” في محافظة الحسكة أن المئات من سكان مدينتي الحسكة والقامشلي خرجوا اليوم، الاربعاء27 يناير/ كانون الثاني، بمظاهرات احتجاجية ضد الانتهاكات التي يمارسها مسلحو تنظيم “قسد” الموالين للجيش الامريكي، واستمرار فرضهم الحصار على الأحياء السكنية ومنع إدخال المواد الغذائية والمحروقات والطحين وتعطيل حركة النقل وحرمان الطلاب من الوصول إلى مدارسهم.

ومع دخول الحصار أسبوعه الثالث، بدأت أزمة إنسانية جدیدة تطل داخل مدینة الحسكة والمربع الأمني في مدینة القامشلي، وسط مساعي روسیة كوساطة لإنهاء الحصار الذي یشمل منع دخول السیارات العامة والخاصة ووسائط النقل ومنع دخول المواد التموینیة والغذائیة والمحروقات، كما یجبر كبار السن والمرضى والأطفال والنساء على السیر على الأقدام لمسافات طویلة تصل إلى أكثر من 10 كم، للوصول إلى مركز مدینة للحسكة للتبضع ومراجعة المشافي والأطباء والصیدلیات ومؤسسات الدولة الخدمیة.

إقرأ أيضاً :  بايدن يمدد “حالة الطوارئ الوطنية” الخاصة بسوريا عاما آخر

وذكر مراسل “سبوتنيك” أن عناصر تنظيم “قسد” أطلقوا النار على المشاركين في الاحتجاجات ضد ممارساتهم في مدينة الحسكة لتفريقهم، حيث انتشر العشرات من عناصر التنظيم في الشوارع والأحياء في نقاط التماس لمنع المدنيين من الوصول الى مركز مدينة الحسكة والمشاركة في الاحتجاج الشعبي.

ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها “لا للاحتلال الأمريكي.. لا للاحتلال التركي.. لا للحصار الجائر.. نعم للوحدة الوطنية.. نعم لقائد الوطن.. تجويع وحصار أبناء شعبنا جريمة حرب.. ارفعوا أيديكم عن أبناء الحسكة.. نرفض سياسة التجويع والحصار المفروض من أدوات أمريكا وتركيا” وغير ذلك من الشعارات المنددة بالحصار.

وأصدرت القبائل والعشائر العربية بياناً، تلته في الوقفة، بأن جماهير أبناء محافظة الحسكة تستنكر الحصار الظالم المفروض على مدينتي الحسكة والقامشلي بأجندة خارجية والتي لا تخدم سوى “قوى الاحتلال”، كما اعتبر البيان أن ما يجري في هذا الحصار من منع لوصول المواد الغذائية والتموينية والوقود ومنع الموظفين والطلاب من الوصول إلى مدارسهم “لا يقبل به لا عقل ولا منطق وماهي الغاية منه؟.. والنتيجة هي تنفيذ لأوامر أمريكا وفق الحصار المفروض على سوريا وقانون قيصر”.

إقرأ أيضاً :  هل ستقبل المحكمة الدستورية ترشّح النساء لرئاسة الجمهورية

وتابع البيان، ندين الحصار ونطالب برفعه فوراً وبدون أية شروط حفاظاً على السلم الأهلي والوحدة الوطنية، وحمل البيان “ميليشيا “قسد” كامل المسؤولية امام الله والوطن والمواطنين لتداعيات الحصار الظالم”، مؤكدا أن الاحتقان الشعبي وصل إلى درجة لم يعد بالإمكان تحمله.

ودعت القبائل والعشائر العربية كل الشرفاء في هذه المحافظة من أبنائها الغيارى النشامى الحريصين على الوحدة الوطنية والسلم الأهلي لممارسة أقصى ضغط ممكن وبكافة الوسائل لفك الحصار وتحقيق الأمن والأمان.

ودعا الشيح حسن المسلط شيخ قبيلة الجبور عضو مجلس الشعب في تصريح لــ “سبوتنيك” خلال الوقفة “جميع أبناء العشائر والقبائل العربية المنمين إلى التنظيم ترك سلاحهم والعودة الى حضن الوطن وأن يقوموا فوراً بفك الحصار عن أبناء واخوتهم في مدينة الحسكة الوقوف معهم في هذه المحنة، وأن “وقوفهم معهم يعني وقوفهم مع الشعب والوطن والعلم والقائد وكرامة المواطنين”.

بدوره الشيخ زياد الفرحان من قبيلة طي العربية في القامشلي قال لــ “سبوتنيك”: “نقف اليوم وقفة احتجاجية ضد الممارسات الإجرامية والعنصرية التي تفرضها الولايات المتحدة الأمريكية من خلال أداوتها ضد أبناء الشعب السوري العربي حصراً من خلال إغلاق الأحياء والمناطق العربية ومنع دخول المواد الغذائية والوقود والدواء تحديداً على أنباء العشائر العربية الذين يرفضون الاحتلال الأمريكي وممارساته الاجرامية”.

إقرأ أيضاً :  البرلمان الدنماركي يصوت لإعادة اللاجئين السوريين الى سوريا

وتشهد مناطق سيطرة الجيش الأمريكي وتنظيم “قسد” في منطقة شرق الفرات، مؤخراً، تصاعداً كبيراً في عمليات الانتفاضة الشعبية العشائرية ضد تواجدهما، فيما زاد تنظيم “قسد” والجيش الأمريكي عملياتهما العسكرية ضد المدنيين واعتقال العشرات من المدنيين الرافضين لتواجدهما.

اقرأ أيضا: وزير سوري: قانون قيصر يخلق صعوبات جمة لإعادة تأهيل المحطات الكهربائية