الإثنين , مارس 8 2021
اكتشاف مسجد في شمال بحيرة طبريّا بُني بعد 37 عاما من وفاة النبي محمد

اكتشاف مسجد في شمال بحيرة طبريّا بُني بعد 37 عاما من وفاة النبي محمد

اكتشاف مسجد في شمال بحيرة طبريّا بُني بعد 37 عاما من وفاة النبي محمد

كشفت حفريات في مدينة طبريا الشمالية، تتولاها الجامعة العبرية في القدس، عن بقايا مسجد قديم بني بعد فترة قصيرة من وفاة النبي محمد (ص).

ونقلت صحيفة الواشنطن بوست الأمريكية، اليوم الجمعة، عن كاتيا سيترين سيلفرمان، المتخصصة في علم الآثار الإسلامية في الجامعة العبرية، أن ”التنقيب في مسجد طبريا أتاح فرصة نادرة لدراسة هندسة دور العبادة الإسلامية في مهدها، والإشارة إلى التسامح مع الأديان الأخرى من قبل القادة الإسلاميين الأوائل“.

وأوضحت المتخصصة في علم الآثار الإسلامية، أنّ ”هذا الاكتشاف يضاف إلى المساجد التي تأسست في بداية العصر الإسلامي، ونعرف منها المسجد النبوي في المدينة المنورة، والمسجد الكبير في دمشق، والمسجد الأقصى“.

اكتشاف مسجد في شمال بحيرة طبريّا بُني بعد 37 عاما من وفاة النبي محمد

وبحسب الدراسات، دخلت الجيوش الإسلامية إلى طبريا عام 635، وبنى الخلفاء الأوائل القصور على مشارفها على طول شاطئ البحيرة، فيما تم بناء المسجد حوالي عام 670 بعد الميلاد.

وهنا علّقت سيلفرمان بالقول: ”كان عصرا ذهبيا، في بداية الحكم الإسلامي. تم احترام المسيحيين واليهود والسامريين“.

من جانبه، قال جدعون أفني، كبير علماء الآثار في سلطة الآثار الإسرائيلية، إن الاكتشاف يساعد في حل نقاش علمي حول متى بدأت المساجد في توحيد تصميمها، باتجاه الكعبة في مكة المكرمة.

وتشير الصحيفة إلى أن الحفريات في منطقة الجليل قريبا من بحيرة طبريا، بدأت في خمسينيات القرن الماضي، بالتعاون بين الجامعة العبرية والمعهد الألماني البروتستانتي للآثار، وقد توقفت مؤخرا بعد جائحة كورونا، مع تخطيط باستئنافها في شهر شباط/ فبراير القادم.

اقرأ أيضا: لسبب صاعق.. زوج يسلم زوجته بيده للشرطة بعد اكتشاف حقيقتها