السبت , مارس 6 2021
اتفاق بين الجيش وقيادات في طفس.. ترحيل مطلوبين مقابل إلغاء الحملة العسكرية

اتفاق بين الجيش وقيادات في طفس.. ترحيل مطلوبين مقابل إلغاء الحملة العسكرية

اتفاق بين الجيش وقيادات في طفس.. ترحيل مطلوبين مقابل إلغاء الحملة العسكرية

قالت مصادر خاصة إن قوات الجيش السوري، توصلت إلى اتفاق مبدئي مع الأهالي وبعض القيادات داخل مدينة طفس بريف درعا الغربي، أنهت بموجبه التلويح باقتحام المدينة ومنحت قياداتها بموجب الاتفاق الجديد مهلة تنتهي يوم الاثنين المقبل، لترحيل عدد من المطلوبين، نحو الشمال السوري، مقابل إلغاء الحملة العسكرية على المدينة.

ووفق المصادر فإن قوات الجيش تعهدت بإلغاء الحملة العسكرية المقررة على المدينة بعد التوصل إلى اتفاق جديد مع بعض المتزعمين المحليين فيها.وكشفت مصادر من بنود الاتفاق الجديد، بنداً يقضي بالسماح لعناصر الجيش بتفتيش نقاط في المدينة، وتسلميها مضادات طيران بحوزة المجموعات المسلحة، على أن يتم ترحيل أحد المسلحين وهو “محمد قاسم الصبيحي” أبرز المطلوبين في المنطقة، نحو الشمال السوري.

وقالت المصادر إن باقي الأسماء التي طالبت قوات الجيش بترحيلها بقيت محل تفاوض، حيث أن ما تُعرف باللجنة المركزية في المنطقة، قدمت عرضاً لقوات الجيش يقضي بتسوية أوضاع المطلوبين بكفالة بعض وجهاء عشائر درعا.

إقرأ أيضاً :  إسرائيل تطلب من روسيا السماح بنشر تفاصيل صفقة التبادل مع سوريا

وشهدت المدينة خلال الأيام الماضية توتراً شديداً، استقدمت على إثره قوات الجيش تعزيزات عسكرية، كما هددت الشرطة العسكرية الروسية باستخدام الطيران الحربي لقصف بعض مواقع المسلحين في المنطقة الغربية من درعا، ما لم يتم الرضوخ للمطالب، التي تتضمن أيضاً تنفيذ حملة تفتيش بريف درعا الغربي وتسليم السلاح الثقيل لقوات الجيش السوري.

أثر برس

اقرأ ايضاً:شرق أوسط شيمون بيريز: حرب حتميّة على المياه