الإثنين , مارس 1 2021

أول تصريح من إدارة بايدن بشأن سوريا

أول تصريح من إدارة بايدن بشأن سوريا

أدلى المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، بأول تصريح من إدارة الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن حول سوريا، جدد فيها الدعوة إلى حل سياسي بموجب قرار الأمم المتحدة 2254.
وقال برايس في مؤتمر صحفي بوزارة الخارجية الأمريكي، أمس الثلاثاء، إنه “بالنسبة إلى سوريا نحن سنجدد جهود الولايات من أجل التوصل لحل السياسي وإنهاء الحرب الأهلية في سوريا بالتشاور مع حلفائنا وشركائنا وإشراك الأمم المتحدة”.
وأضاف برايس أن “أي تسوية سياسية يجب أن تدرس وتبحث الأسباب الجذرية للصراع الذي امتد لأكثر من عشر سنوات، وأن الإدارة الأميركية ستستخدم الأدوات المتوفرة لها بما فيها الضغط الاقتصادي للدفع نحو إصلاح جدي والمحاسبة ومتابعة الأمم المتحدة دورها في التفاوض على تسوية سياسية بما يتوافق مع القرار الأممي 2254”.
ووصف المتحدث الأمريكي سوريا بأنها “كارثة إنسانية”، داعياً إلى بذل المزيد من الجهود لمساعدة النازحين السوريين في الداخل والخارج.
وتزامن ذلك مع اتصال بين المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، ومستشار الأمن القومي الأمريكي جاك سوليفان.
وبحسب بيان صادر عن مكتب المتحدث باسم الرئاسة التركية، أمس الثلاثاء، ناقش الطرفان
عدة ملفات في المنطقة أبرزها ليبيا وشرق المتوسط وأذربيجان.
ولم توضح الإدارة الأمريكية الجديدة برئاسة جو بايدن حتى الآن سياستها في سوريا.
وكالات