الأحد , مارس 7 2021

العشائر العربية تدعو أبناءها للانشقاق عن قسد ومواجهتها بالسلاح

العشائر العربية تدعو أبناءها للانشقاق عن قسد ومواجهتها بالسلاح

طلب عدد من ممثلي عشائر وقبائل المنطقة الشرقية في سوريا من المنضوين ضمن قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) بـ”الانتفاضة والانشقاق عنها والعودة إلى حضن الوطن”.

وحسب بيان تداولته مواقع وصفحات إخبارية من المنطقة، ناشد سبعة من ممثلي عشائر المنطقة وقبائلها، جميع أبناء القبائل والعشائر السورية، والمكون السوري جميعا، خاصة في محافظة الحسكة بالدعوة لاجتماع طارئ بهدف توجيه رسالة لمن يعملون مع “قسد وغرر بهم لعودتهم إلى حضن الوطن، والالتحاق بأقرب نقطة عسكرية للدفاع عن أبناء القبائل والعشائر السورية، والمكون العربي السوري” حسب البيان.

وأشار البيان إلى ما شهدته المنطقة مؤخرا، وبشكل خاص منذ الوقفة الاحتجاجية على حصار مركز مدينة الحسكة وحيين في القامشلي.

وقال موقعو البيان: “نطلب دعمنا بالسلاح والعتاد لدعم أهلنا في الجزيرة السورية وللحفاظ على المؤسسات العامة للدولة”.
وأضاف البيان أن “التحدي الذي يواجهنا حاليا من الممكن أن يؤدي إلى الاقتتال العربي الكردي وهذا ما لا يرغبه أحد من أبناء هذا الوطن، إن لم يتدخل الجيش السوري لأنه الضامن الوحيد لكافة المكون العربي الكردي في الجزيرة السورية”.

إقرأ أيضاً :  تركيا تخفض حصة سوريا من مياه الفرات إلى أقل من النصف

وختم البيان بالتأكيد على أبناء العشائر كافة والمكون العربي “الذين غرر بهم بالعودة إلى حضن الوطن والانتفاضة والانشقاق الفوري عن مجموعات قسد”.

العشائر العربية تدعو أبناءها للانشقاق عن قسد ومواجهتها بالسلاح
وتشهد منطقة الجزيرة السورية أقصى شمال شرق البلاد توترا ازدادت وتيرته مؤخرا خاصة بعد الحصار الذي فرضته قسد على أحياء في مدينتي الحسكة والقامشلي، واستمر لنحو عشرين يوما.

وكان ممثلو عشائر وقبائل في دير الزور نفذوا منذ أيام “وقفة احتجاجية طالبوا خلالها بفك الحصار المفروض على المدنيين فورا وطرد قوات الاحتلال الأمريكي والتركي من البلاد” حسب ما ذكرت وكالة “سانا” في حينه.

إقرأ أيضاً: الجيش السوري يؤمن الطريق السريع “دير الزور- تدمر” باستخدام مدرعة “كاماز” الروسية