الأربعاء , مايو 12 2021
“مسد” يناشد جامعة الدول العربية لدعم دخوله إلى “هيئة التفاوض السورية”

“مسد” يناشد جامعة الدول العربية لدعم دخوله إلى “هيئة التفاوض السورية”

“مسد” يناشد جامعة الدول العربية لدعم دخوله إلى “هيئة التفاوض السورية”

طالب “مجلس سوريا الديمقراطية-مسد” الذراع السياسي لـ”قسد” جامعة الدول العربية بإعادة هيكلة “هيئة التفاوض السورية” بما يضمن وجوده ضمنها.

وأصدر “مسد” بياناً قبيل اجتماعٍ لوزراء الخارجية العرب أمس الاثنين، أكد فيه على وجوب “إعادة هيكلة” تلزم وفد المعارضة بضم “قوى المعارضة الوطنية السورية ذات التأثير، وفي مقدمتها مسد” بحسب البيان.

واعتبر البيان أن وفد الحكومة السورية إلى مباحثات اللجنة الدستورية يجب أن يكون مخولاً من الدولة السورية، وليس مدعوماً منها فقط، “كي يبدو بأن الوفد التفاوضي (المعارضة والدولة السورية) يتحرك ضمن سياق العملية السياسية بنتيجة تحقيق الانتقال السياسي ومرحلة انتقالية بصلاحيات تنفيذية كاملة”.

وكان رئيس “هيئة التفاوض”، أنس العبدة، قال في وقت سابق إن انضمام “مسد” إلى الهيئة مرتبط بتخليه عن الارتباط بحزب “العمال الكردستاني” (PKK)، مؤكداً عدم طرح موضوع انضمام “مسد” رسمياً حتى الآن.

حيث اشترط العبدة لقبول انضمام “مسد” إلى “هيئة التفاوض”، إخراج عناصر “PKK” الأجانب من سوريا، والتزام “مسد” بوحدة الجغرافية السورية، وأهداف “الهيئة”، والتخلي عن أي مخططات لتشكيل “إدارة ذاتية” بها.

إقرأ أيضاً :  ما قصة القاعدة الأمريكية السرية شرقي سوريا؟

وفي وقت سابق أكد القائد العام لـ”قسد” مظلوم عبدي، أنه يوجد علاقات تعاون تربطهم مع “حزب العمال الكردستاني” المدرج على قائمة “الإرهاب”.

يشار إلى أنه خلال الفترة الأخيرة ظهر إلى العلن خلافات “الهيئة”، وذلك عندما أرسلت منصتي القاهرة وموسكو وهيئة التنسيق الوطني رسالة إلى المبعوث الأممي لسوريا غير بيدرسون وطالبته بالتدخل لحل الانقسام الموجود بين أعضاء “الهيئة”، قبيل بدء الجولة الخامسة لاجتماعات اللجنة الدستورية، كما أرسلت الرسالة أيضاً إلى سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي والأمير فيصل بن فرحان آل سعود وزير الخارجية السعودي، بالإضافة إلى سامح شكري وزير الخارجية المصري.

اقرأ أيضا: مسؤول أمريكي ينهي حلم قسد بتأسيس دولة كردية.. لماذا الان؟