الثلاثاء , مايو 11 2021
وفاة الدكتور زياد الأسدي مؤسس مستشفى الأسدي بدمشق متأثرا بفايروس كورونا

وفاة الدكتور زياد الأسدي مؤسس مستشفى الأسدي بدمشق متأثرا بفايروس كورونا

وفاة الدكتور زياد الأسدي مؤسس مستشفى الأسدي بدمشق متأثرا بفايروس كورونا

توفي صباح الثلاثاء الدكتور زياد الأسدي متأثرا بإصابته بفايروس كورونا حيث دخل في حالة حرجة منذ عدة أيام .

والدكتور الأسدي، يناهز الثمانين من العمر، وهو من مواليد مدينة صفد الفلسطينية، حاصل على شهادة البورد الأمريكي في الجراحة النسائية وشهادة البورد في جراحة الأورام وأنشأ وإخوته مستشفى الأسدي الخاص في دمشق.

ونعى الاتحاد العام للأطباء والصيادلة الفلسطينيين الدكتور الأسدي مبينا أن “الدكتور زياد كان أحد أبرز أعضاء الاتحاد وعمل على بناء أكبر مشفى طبي علاجي خاص عندما لم يكن مثيلا له في دمشق”.

وأضاف “كما كان يستقبل طلاب الصفوف الأولى في كلية الطب للتدرب على مهنة الطب وتقديم المساعدة لهم، كما كان يقدم المساعدة العلاجين للمحتاجين من الفقراء”.

اقرأ أيضا: تجاوزت خمسة مليارات.. خسائر “MTN” تقربها من الانسحاب من سوريا

إقرأ أيضاً :  ما هو المطلوب من المصرف المركزي لاستمرار تحسن سعر الليرة؟