السبت , يونيو 12 2021
الجيش التركي يستهدف دورية روسية بريف منبج

الجيش التركي يستهدف دورية روسية بريف منبج

الجيش التركي يستهدف دورية روسية بريف منبج

قال مجلس منبج العسكري إن قوات الجيش التركي استهدفت، الثلاثاء، دورية روسيّة كان فيها ضابط برتبة عالية، أثناء تنفيذ جولة على خطوط الجبهة شمال شرقي مدينة منبج.

وأضاف المجلس في بيانٍ، أن «الاستهداف تم بالأسلحة المتوسطة من قاعدة الجيش التركي في قرية “قيراطة” شمال شرقي منبج».

وأشار إلى أن «المسؤول الروسي كان يتفقد خطوط الجبهة»، منوهاً إلى أن «الاستهداف جرى أثناء وصوله إلى إحدى نقاط قوات الحكومة السورية على الجبهة».

وأوضح البيان أن «القوات التركيّة قصفت من “قيراطة” أيضاً قرية “الجات” شمال شرقي منبج، في ظل تصعيد عسكري منذ صباح يوم أمس، كان قد ألحق أضراراً بالمنازل وممتلكات الأهالي في قرية “عرب حسن” و”العريمة”».

إلى ذلك، أكد البيان أن «عدد قذائف المدفعية التي سقطت على القرى المستهدفة في المنطقة وصل إلى 160 قذيفة».

وقصفت القوات التركيّة، أمس، 11 قرية على طول 62 كلم من خط “الساجور”، ابتداءً من قرية “الهوشرية” شمال شرقي مدينة منبج، وصولاً إلى قرية “الحوتى” بالريف الشرقي لمدينة الباب.

إقرأ أيضاً :  الرئيس الأسد يتلقى برقيات تهنئة من رؤساء دول عربية وأجنبية

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى نشوب توتر بين القوات التركيّة و الروسيّة في المنطقة بعد مطالبة الأخيرة بإيقاف قصف المواقع التي يسيطر عليها “مجلس منبج العسكري” و”مجلس الباب العسكري”، الأمر الذي أدى إلى السماح للقوات العسكريّة التابعة لـ”قسد” باستهداف مناطق النفوذ التركي والفصائل الموالية لها.

وكانت فصائل معارضة موالية لتركيا قد أعلنت أول أمس إسقاط طائرة دون طيار على جبهات منبج، فيما ذكر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أن الطيران الحربي الروسي حلق بشكل مكثف في أجواء الباب بريف حلب الشمالي و”دارة عزة” بريف حلب الغربي وفي أجواء إدلب.

وكالات

اقرأ أيضا: استهداف سوريا: ماذا كانوا يحضرون؟