الثلاثاء , مارس 9 2021
5 أسباب لاستخدام متصفح فايرفوكس في أندرويد بدلًا من كروم

5 أسباب لاستخدام متصفح فايرفوكس في أندرويد بدلًا من كروم

5 أسباب لاستخدام متصفح فايرفوكس في أندرويد بدلًا من كروم

قد يكون إصدار سطح المكتب من متصفح (فايرفوكس) مفضلًا للكثير من المستخدمين، ولكن في نظام أندرويد لا يحظى بشعبية كبيرة، حيث يميل الكثيرون إلى تفضيل متصفح (جوجل كروم) كمتصفح افتراضي في هواتفهم الذكية، وهذا ما دفع مؤسسة موزيلا – المطورة للمتصفح – إلى تكريس المزيد من الجهود لتطوير المتصفح باستخدام محرك جديد، وتصميم واجهة مجددة، مع تحسين في الأداء، وتقديم المزيد من الميزات القوية لحماية الخصوصية.

لذلك سنستعرض اليوم أهم الميزات الجديدة في تطبيق متصفح فايرفوكس في أندرويد التي تدفعك لاستخدامه بدلًا من متصفح كروم:

1- الواجهة الجديدة وتجربة المستخدم السهلة:

يتيح لك متصفح (فايرفوكس) الاختيار بين الواجهة السفلية أو الواجهة العلوية، وبناءً على ما تستخدمه، ستجد شريط العناوين ومبدل علامات التبويب وزر القائمة أسفل الشاشة أو أعلاها، كما هو الحال في مروم، يمكنك التبديل بين علامات التبويب عن طريق التمرير إلى الجهة اليسرى أو اليمنى فوق شريط العناوين، أو بدلًا من ذلك يمكنك استخدام زر التبديل المخصص.

بغض النظر عن موضع شريط الأدوات الذي تختاره في واجهة متصفح فايرفوكس الجديدة، يتم فتح زر تبديل علامات التبويب في قائمة تنزلق لأعلى من أسفل الشاشة، وتعرض جميع علامات التبويب الخاصة بك كقائمة مع معاينة صغيرة لمحتوياتها على اليسار، وإذا كنت تفضل عرض الشبكة، فيمكنك تفعيله في الإعدادات.

وتوفر صفحة علامة التبويب الجديدة نظرة عامة سريعة على مواقع الويب الأكثر زيارة، ومجموعاتك – المكان الذي يمكنك فيه تجميع علامات التبويب وحفظها – وتبديل سريع لفتح وضع التصفح المتخفي، كما يحتوي شريط العناوين على قارئ رمز QR مدمج سهل الاستخدام، ويمكنك تحديد محرك البحث المفضل لديك بسهولة.

2- العديد من الميزات الإضافية:

يحتوي متصفح (فايرفوكس) على بعض الميزات الإضافية، مثل: وضع القراءة (Reading Mode) فعندما يكتشف المتصفح أنك تقرأ مقالة، يعرض عليك صفحة مجردة وخالية من الصور و عناصر التشتيت الأخرى.

بالإضافة إلى ذلك يحتوي المتصفح على ميزة جديدة تُسمى (المجموعات) Collections وهي شكل من أشكال استبدال الإشارات المرجعية، حيث يمكنك إضافة علامات تبويب المواقع التي تزورها، وهي مفيدة بشكل خاص لحفظ شيء تود قراءته لاحقًا.

كما يدعم المتصفح ميزة المزامنة التي تتيح لك مزامنة ما تفعله عند التصفح باستخدام هاتفك الذكي والوصول إليه في جهاز آخر، حيث تعمل هذه الميزة على التأكد من مشاركة الإشارات المرجعية والمحفوظات وكلمات المرور عبر جميع إصدارات المتصفح في الأجهزة الأخرى، مثل: الحاسوب أو الجهاز اللوحي، بالإضافة إلى ذلك يحتوي المتصفح على ميزة الوضع الداكن (Dark Mode) التي يمكنك تفعيلها من خلال الإعدادات.

3- دعم الإضافات:

على عكس متصفح (جوجل كروم) في نظام أندرويد؛ يدعم متصفح (فايرفوكس) الإضافات (Extensions)، ويتوفر عدد قليل من الإضافات بشكل رسمي حاليًا، لكن بحسب موزيلا فإنها تعمل على توفير المزيد من الإضافات في التحديثات المستقبلية، حيث تتنوع الإضافات المتاحة حاليًا ولكن معظمها تهدف إلى حماية خصوصية المستخدم، مثل: إضافة (uBlock Origin)، و (Ghostery)، و (Privacy Badger).

4- تحسين الأداء في متصفح فايرفوكس:

يعتمد متصفح (فايرفوكس) على محرك (GeckoView) المعاد كتابته من موزيلا، حيث يعتبر المتصفح أسرع بكثير من الإصدار السابق، خاصةً عند تفعيل مستوى حظر التتبع الأكثر صرامة، ومع ذلك؛ لم يتمتع بسرعة متصفح جوجل كروم، وذلك لأن متصفح (كروم) يعتبر المتصفح الأكثر استخدامًا ويقوم الجميع بتحسين مواقع الويب الخاصة بهم من أجله. ولكن موزيلا تعمل على إصلاح ذلك الآن.

5- المزيد من أدوات حماية الخصوصية:

تقول موزيلا: “إن منتجات فايرفوكس مصممة لحماية خصوصيتك، وسيظل متصفح فايرفوكس وفيًا لهذا الشعار”، حيث نجد أن المتصفح يحظر أدوات التتبع عبر الإنترنت والإعلانات بشكل افتراضي، كما يمكنك أيضًا تفعيل الوضع (الصارم) Strict الذي يحظر معظم ملفات تعريف الارتباط والمتتبعات التابعة لجهات خارجية بالكامل.

يتيح لك المتصفح أيضًا حذف بيانات التصفح عند إغلاقه حيث يمكنك تفعيله في الإعدادات واختيار البيانات التي من المفترض حذفها في كل مرة تغلق فيها المتصفح، ومثل معظم متصفحات الويب، يقوم متصفح (فايرفوكس) بجمع بعض بيانات الاستخدام تلقائيًا، ولكن يمكنك إيقافها يدويًا في الإعدادات ضمن قسم (جمع البيانات) Data collection.

متصفح فايرفوكس متوفر مجانًا لمستخدمي أجهزة آيفون وآيباد في آب ستور، ولمستخدمي أجهزة أندرويد في جوجل بلاي.

البوابة العربية للأخبار التقنية

اقرأ ايضا: احذروا هذه النسخة من “واتساب “.. تسرق كل شيء