السبت , فبراير 27 2021
أشهر رجل أعمال سوري في مصر يحصل على الجنسية المصرية

أشهر رجل أعمال سوري في مصر يحصل على الجنسية المصرية

أشهر رجل أعمال سوري في مصر يحصل على الجنسية المصرية

أصدر رئيس مجلس الوزراء المصري المهندس مصطفى مدبولي قرارا وزاريا بمنح الجنسية المصرية لمحمد باسل رضوان سماقية سورى الجنسية من مواليد 23 يونيو 1971، مالك مالك شركة قطونيل.

ونشرت الجريدة الرسمية القرار رقم 273 لسنة 2021، الذى تضمن بمنح الجنسية المصرية لمحمد باسل رضوان سماقية سورى الجنسية من مواليد 23 يونيو 1971.

هو محمد باسل رضوان سماقية، رجل أعمال سوري مقيم في مصر منذ ثمانينات القرن الماضي، من مواليد مدينة حلب عام 1971، ليس له أي استثمارات في سوريا، واستثماراته في #مصر فقط. ينحدر سماقية من عائلة عريقة في مجال صناعة الغزل والنسيج والملابس القطنية.

وقد ورث مهنته عن والده الذي بدأ عمله بها من حلب ثم لبنان، وبعد ذلك انتقل إلى مصر في الثمانينات.

كان باسل سماقية يعمل مع والده وشقيقه في شركة واحدة إلى أن تم الانفصال بينهم مع مطلع الألفية الجديدة.

وأسس باسل شركة قطونيل وأسس والده رضوان وأخوه أحمد شركة الامبراطور، ليسيطروا على السوق المصري عبر محلات ومنافذ بيع في مختلف المحافظات المصرية، ويعمل لديهم آلاف العمال، ومنتجات الشركتين يتم تصديرها إلى معظم الأسواق العالمية.

إقرأ أيضاً :  واشنطن: موسكو تسعى للوجود العسكري الدائم في سوريا

دخلت قطونيل موسوعة جينيس للأرقام القياسية عبر تصنيعها أكبر بوكسر في العالم وأطول فانيلة داخلية رجالي مصنوعتين من القطن الخالص.

يعتبر سماقية من أكبر المتبرعين الأجانب لصندوق تحيا مصر.

وبعدها بدأ نجمه بالصعود. وفي عام 2016 صرح خلال قناة CBC عن تأييده لمشروع قانون منح الجنسية للمستثمرين الأجانب في مصر مقابل وضع وديعة بالدولار الأمريكي في البنك مشيراً إلى أن أولاده الأربعة ولدوا في القاهرة، ولم يحصلوا على الجنسية المصرية مؤكداً أن أبناءه يشعرون بالغربة متمنياً إقرار القانون. في2017 بدأ سماقية رحلة السيطرة على شركة النصر لصناعة الملابس والمنسوجات، ومن بعدها قام بتأسيس جمعية المستثمرين السوريين في مصر عام 2016 كعضو مؤسس وصاحب القرار الرئيسي فيها و رُخصت هذه الجالية تحت مسمى رابطة المغتربين العرب السوريين في مصر.

إقرأ أيضاً: معارضون سوريون وشخصيات لبنانية تطالب “بايدن وماكرون” بـ “زيادة العقوبات على سوريا