السبت , مارس 6 2021
هذا ما تفعله ميلانيا ترامب بعد خسارة لقب السيدة الأولى

هذا ما تفعله ميلانيا ترامب بعد خسارة لقب السيدة الأولى

هذا ما تفعله ميلانيا ترامب بعد خسارة لقب السيدة الأولى

أعلنت ميلانيا ترامب، زوجة الرئيس الأمريكي السابق، افتتاح مكتبها الخاص وذلك بعد 3 أسابيع من مغادرتها البيت الأبيض في العاصمة الأمريكية واشنطن.

وغردت السيدة الأولى السابقة على ”تويتر“، يوم الجمعة:”تعلن ميلانيا ترامب عن افتتاح مكتب ميلانيا ترامب، يرجى متابعة هذا الحساب للحصول على الأخبار والتحديثات“.

وقبل أسابيع، كشفت شبكة ”سي إن إن“ الأمريكية، أن ميلانيا ترامب تخطط لفتح مكتب في بالم بيتش لدعم مبادرتها تحت عنوان Be Best، والتي من خلالها تروج زوجة دونالد ترامب، لنمط الحياة الصحي والسليم بين الأطفال والمراهقين، لمساعدة الأطفال في التعامل مع التنمر عبر الإنترنت، والاستخدام الآمن للإنترنت، ومكافحة إدمان المخدرات، والعقاقير الطبية.

كما كشفت تقارير أمريكية عما تفعله الآن سيدة أمريكا الأولى السابقة، بعد مغادرتها البيت الأبيض، وخسارة زوجها دونالد ترامب الانتخابات الأمريكية العام الماضي.

ووفقًا لـ“سي إن إن“ الأمريكية، فإن ميلانيا ترامب تتجاهل تمامًا في الوقت الحالي تفاصيل محاكمة زوجها الثانية في الكونغرس، في قضية اتهامه بالتحريض على أحداث اقتحام مبنى الكابيتول في العاصمة الأمريكية واشنطن الشهر الماضي.

إقرأ أيضاً :  مسيرة أوريون" الروسية تقصف مواقع وأهداف للمسلحين في سوريا.. شاهد!

كما كشف أحد الأشخاص المطلعين على جدول ميلانيا ترامب في متنزه ”مارالاغو“ في ولاية فلوريدا المقيمة به حاليًا إنها“تذهب إلى المنتجع الصحي، وتتناول الغداء، ثم تذهب إلى المنتجع الصحي مرة أخرى وتتناول العشاء مع زوجها دونالد ترامب في الفناء، ويتكرر ذلك الروتين بصفة يومية“.

وأفاد شخص آخر، أن ميلانيا ترامب تقضي أمسياتها في فناء ”مارالاغو“ في الهواء الطلق، حيث تفضل تناول السمك كمقبلات، وغالبًا ما ينضم إليها والداها اللذان يقيمان في جناح خاص.

وبحسب ما ورد تشعر ميلانيا بالغيرة من الاهتمام الذي تتلقاه السيدة الأولى الجديدة جيل بايدن، فقد ظهرت بايدن إلى جانب زوجها على غلاف مجلة بيبول هذا الأسبوع ، وأجرت مقابلة مع مجلة Parents.

ويوم الأحد، ظهرت السيدة الأولى بايدن أيضًا برفقة زوجها الرئيس الأمريكي الجديد، في رسالة تلفزيونية تم بثها قبل عرض Super Bowl، وذلك على النقيض من السيدة ترامب، التي فضلت -إلى حد كبير- البقاء بعيدًا عن دائرة الضوء، وغالبًا ما تتهرب من الظهور العلني مع زوجها.

إقرأ أيضاً :  "إم.تي.إن" الجنوب إفريقية تطعن في حكم بحقها في سوريا

ووفقًا لمصارد لشبكة ”سي إن إن“ الأمريكية، ترى ميلانيا، أن التغطية الإيجابية لجيل بايدن دليل على التحيز الإعلامي، على الرغم من حقيقة أنها ابتعدت عن الظهور علنًا عندما أصبحت السيدة الأولى في كانون الثاني/يناير 2017.

المصدر :إرم نيوز

اقرأ ايضاً:وزير الخارجية الامريكي يعلن عن سياسة بلاده في سوريا