الجمعة , يونيو 25 2021
بعد استدراجه من سوريا.. الإطاحة بمسؤول بـ"فرقة اليرموك" بنينوى

بعد استدراجه من سوريا.. الإطاحة بمسؤول بـ”فرقة اليرموك” بنينوى

بعد استدراجه من سوريا.. الإطاحة بمسؤول بـ”فرقة اليرموك” بنينوى

تمكنت مفارز شعبة الاستخبارات العسكرية العراقية في الفرقة الخامسة عشرة، واستخبارات الفوج الثاني لواء المشاة 71 وفصيل استطلاع اللواء، وبالتنسيق مع قيادة عمليات غرب نينوى، من الإطاحة بأحد الإرهابيين المهمين، وهو الإداري لما تسمى بـ”فرقة اليرموك” الإرهابية، بعد استدراجه من سوريا.

ووفق وزارة الدفاع العراقية فإنها تمت “بعملية استخبارية تكتيكية تميزت بالجرأة والشجاعة والحرفية العالية بالتنفيذ، وبتكتيك خاص لا يمكن الكشف عنه، حيث دخل الحدود الدولية قادماً من سوريا إلى أراضينا مصطحباً إحدى العوائل الداعشية للتمويه بواسطة التهريب عبر قرية بئر الحلو التابعة إلى ناحية ربيعة غربي نينوى”.

وأضافت أنه “أب لثلاثة ومن أبرز الإرهابيين في داعش. ومن المطلوبين للقضاء بموجب مذكرة قبض وفق أحكام 4 المادة إرهاب”.

هذا وألقت مفارز استخبارية، اليوم الأحد، القبض على 5 مسلّحين ينتمون لداعش بمحافظتي بغداد وصلاح الدين.

وذكر بيان لوكالة الاستخبارات أنه “من خلال متابعة عناصر داعش للقصاص منهم وتجفيف منابعهم، ألقت مفارز وكالة الاستخبارات المتمثلة بمديرية استخبارات الشرطة الاتحادية في وزارة الداخلية القبض على 5 إرهابيين، 4 منهم بمناطق متفرقة من محافظة بغداد والخامس في محافظة صلاح الدين”.

إقرأ أيضاً :  قرار جديد لوزارة المالية يثير ضجة.. ضريبة على بيع العقار حتى لو ألغي البيع!!

وفي وقت سابق، انطلقت عملية “ثأر الشُهداء” بتوجيه من القائد العام للقوات المسلحة في العراق وإشراف جهاز مكافحة الإرهاب.

وتستهدف العملية بقايا عصابات تنظيم داعش، في وقت “تمكنت الوحدات من الإطاحة بعدد من الإرهابيين في كل من محافظة بغداد – باب المعظم، مُحافظة الأنبار- عامرية الفلوجة، محافظة كركوك- منطقة دور الفيلق”، وفق بيان لجهاز مُكافحة الإرهاب.

جاء ذلك بعد إعلان تنظيم داعش تبني الانفجار الذي وقع في بغداد، وراح ضحيته 32 شهيداً و110 جرحى إثر التفجيرين الانتحاريين الذين وقعا في سوق شعبية ببغداد.

الميادين

اقرأ ايضاً:“قسد” تستولي على المطاحن العامة في الحسكة والقامشلي وتنهب محتوياتها