السبت , مارس 6 2021
370 عملية اغتيال في درعا خلال ثمانية أشهرٍ

370 عملية اغتيال في درعا خلال ثمانية أشهرٍ

370 عملية اغتيال في درعا خلال ثمانية أشهر

مالا يقل عن 202 شخص، لقوا حتفهم في المحافظة الجنوبية لسوريا، من خلال 307 عمليات اغتيالٍ واستهدافٍ، في الفترة الممتدة بين نيسان- كانون الأول 2020.

معظم تلك الاغتيالات طالت عناصر تنتمي للمعارضة أجرت تسويةٍ مع الحكومة السورية عام 2018 برعايةٍ روسيةٍ، لتعمل ضمن مجموعاتٍ محليةٍ أو تحت صفوف القوات الأمنية.

وبحسب المصدر، اغتيل 202 شخص من خلال عمليات الاغتيال تلك الفترة، معظمهم من عناصر المعارضة السابقة، وتصل نسبة من قتل من صفوف المعارضة إلى 50%، حيث قتل 102 شخص من تلك القوات، بينما اغتيل 78 شخصاً من قوات الجيش السوري بنسبة 38%، إضافة الى اغتيال 23 شخصاً من صفوف قوات الفيلق الخامس المدعوم روسياً بنسبة 11% من إجمالي الضحايا.

معظم تلك الاغتيالات حدثت في غرب درعا، والتي شهدت مؤخراً توتراتٍ واشتباكاتٍ بين عناصر من المعارضة وقوات الأمن التابعة للنظام، ومن أكثر المناطق التي حدثت بها الاغتيالات هي طفس ومزيريب ونوى وجاسم وداعل

إقرأ أيضاً :  وفاة سفير سوريا السابق في الأردن اللواء بهجت سليمان

لم يتغير الحال بين 2020 و 2021، فمسلسل الاغتيالات مستمرٌ، ليصبح شبه يوميٍّ في درعا، فلقد شهدت المحافظة منذ بداية الشهر الجاري شباط/فبراير، اغتيال 15 شخصاً، بالإضافة لعشرات الاستهدافات ومحاولات الاغتيال الفاشلة.

و شهدت المحافظة في الشهر الأول من العام الجاري، كانون الثاني/يناير الفائت، 27 عملية قتل، من ضمنها 13 شخصاً قتلوا جراء عمليات اغتيال.

إقرأ أيضاً: القبض على قتلة الطفلة شهد بعد خطفها قبل أيام في سوريا

وكالات