الخميس , مايو 13 2021
تجار عراقيون: المنتجات الجلدية السورية أفضل من الصينية

تجار عراقيون: المنتجات الجلدية السورية أفضل من الصينية

تجار عراقيون: المنتجات الجلدية السورية أفضل من الصينية

أكد رئيس الوفد العراقي المشارك في “معرض سيلا” علي السبع الشمري، أن “المنتج السوري جيد ومنافس بقوة وجودته عالية، وتم الاستغناء بفضله عن المنتج الصيني”، متمنياً تدفق البضاعة السورية إلى العراق لأنها متميزة في السعر والصنع.

وقال التاجر العراقي علاء النوري، إن “الصناعة الجلدية السورية أفضل، وتحتاج إلى تحديث أكبر في الموديلات كي تزيد تفوقها على المنتج الصيني والتركي”، وفق ما أوردته صحيفة “تشرين”.

وجاء كلام الوفد العراقي عقب افتتاح “معرض سيلا الدولي التصديري للأحذية والجلديات ومستلزمات الإنتاج ربيع وصيف 2021″، على أرض مدينة المعارض والمؤتمرات الدولية بدمشق أمس، الذي سيستمر لغاية 24 شباط الجاري.

ووصل عدد المشاركين في المعرض من داخل سورية إلى 130 شركة، وكان هناك 9 مشاركات خارجية موزعة بين 3 من مصر، و3 من لبنان، و3 مشاركات صينية بوكلاء سوريين، بحسب كلام الأمين العام لـ”الاتحاد العربي للصناعات الجلدية” محمد كزارة.

وأعلن كزارة عن دعوة 350 رجل أعمال عرب سيحضرون تباعاً إلى “معرض سيلا للأحذية والجلديات”، وسيتم خلاله إبرام عقود تصديرية من هذه المنتجات الجلدية إلى الدول العربية.

إقرأ أيضاً :  المخابز: مخصصات العائلة لن تنخفض وفق آلية التوزيع الجديدة

ودعا مؤخراً صناعيو الأحذية والمنتجات الجلدية في سورية إلى العمل على فتح أسواق تصديرية وخاصة لروسيا وأبخازيا، والمشاركة في المعارض الخارجية، حيث توجد طاقات إنتاجية كبيرة تفوق حاجة السوق المحلية، حسب كلامهم.

كما دعا السفير الصومالي محمد عبدي علي، التجار والصناعيين السوريين مؤخراً إلى زيارة الصومال، وتنشيط الصادرات السورية وخاصة من المنتجات الجلدية إلى الصومال وإفريقيا، “بما يخفف من جور الحصار الخارجي المفروض عليها”.

اقرأ أيضا: ضمان مخاطر القروض توضح مزايا تأسيس مصارف التمويل الأصغر