الأربعاء , أبريل 14 2021
روسيا تسعى لتقليص دور الدولار في أي تعاملات

روسيا تسعى لتقليص دور الدولار في أي تعاملات

روسيا تسعى لتقليص دور الدولار في أي تعاملات

قال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، إن على روسيا تقليص دور الدولار في أي تعاملات، وأن تنأى بنفسها عن النظام الاقتصادي الأمريكي الذي أصبح مصدر العداوات.

وذكر ريابكوف لوكالة “بلومبرغ” الاقتصادية: “نحتاج إلى عزل أنفسنا عن النظام المالي والاقتصادي للولايات المتحدة من أجل القضاء على اعتمادنا على هذا المصدر السام للأعمال العدائية المستمرة.. نحن بحاجة إلى تقليص دور الدولار في جميع العمليات”.

وأضافت الوكالة أن المسؤول الروسي لم يشرح الإجراءات المحددة التي يمكن أن يتخذها الجانب الروسي لتقليل اعتماده على العملة الأمريكية. ومن المعروف أن روسيا منذ سنوات تقوم بتقليص حصة الدولار في احتياطياتها بالمقابل تعمل على زيادة احتياطيات الذهب وعملات أخرى.

ووفقاً للوكالة فإن نائب الوزير الروسي أشار إلى أن التوتر في العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة يتزايد باطراد، حيث قال: “لم يكن هناك أي شيء من هذا القبيل، لكن مشاعر (العداء) تتزايد بسرعة ولن نرى تحسناً لفترة طويلة”.

في وقت سابق، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي، في إفادة صحفية، إن الولايات المتحدة تعتزم الرد في غضون أسابيع قليلة على “التحركات غير الودية من قبل الجانب روسيا”.

إقرأ أيضاً :  8 آلاف ليرة طبق البيض وتجار يحتكرون المادة

وحسب صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، فإن واشنطن تستعد لفرض عقوبات وتدابير أخرى ضد موسكو فيما يتعلق بالهجوم السيبراني المزعوم على شبكات الكمبيوتر الأمريكية، وكذلك بسبب الوضع المرتبط بقضية المدون أليكسي نافالني.

من جانبها قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا في مطلع فبراير الجاري، إن الولايات المتحدة تأتي دائما بأسباب مختلفة لفرض عقوبات ضد روسيا.

يذكر أن روسيا تعمل منذ سنوات على تقليص اعتمادها على الدولار الأمريكي بسبب سياسية العقوبات التي تعتمدها وارتفاع الدين العام الأمريكي إلى مستوى قياسي، وفي هذا الإطار تعمل على زيادة الاعتماد على عملتها الوطنية في التجارة الخارجية.

وكالات

اقرأ أيضا: بردى تنوي طرح منتجات جديدة بأسعار تقل عن السوق 10%