الخميس , أبريل 22 2021

نائب سوري: الناس تتوجس من صمت الحكومة.. ووزير شؤون مجلس الشعب استفزني

نائب سوري: الناس تتوجس من صمت الحكومة.. ووزير شؤون مجلس الشعب استفزني

ماهر عثمان

أكد عضو مجلس الشعب عمار الأسد أن أكثر ما يعتري المواطنين من خوف ليس غلاء الأسعار وتدني قيمة الليرة وارتفاع سعر الصرف وإنما الصمت الحكومي المرعب والعجز في معالجة أو طرح حلول لهذه الأوضاع.
وأوضح النائب عمار الأسد في حديث لصاحبة الجلالة أن وزير شؤون مجلس الشعب الذي من المفروض أن يضع المجلس في صورة القرارات التي تتخذها الحكومة لمعالجة الأزمات والأوضاع الاقتصادية قدم مداخلة منذ يومين كانت استفزازية حيث لم يعرج ولم يذكر لا الغلاء ولا ارتفاع سعر الصرف ولا الوضع المزري الذييعاني منه الناس وكأن الحكومة تعيش في عالم آخر.
وقال النائب عمار..” إن مداخلة وزير شؤون مجلس الشعب تلك في ظل ما يعانيه الناس استفزتني ودفعتني للقول له تحت القبة.. إن كلامك مستفز .. فهل يعقل ألا تجدوا ما تقولوه للناس وبأضعف الإيمان لكي يشعر الناس أنكم تحاولون السيطرة على الأسواق وتخفيض الأسعار وتأمين المشتقات النفطية ضمن المتاح والسيطرة على سعر الصرف.
وأكد النائب في البرلمان أن الشعب السوري ضحى وصمد والسيد الرئيس بشار الأسد يقول دائما “إن هذا الشعب الذي صمد وضحى يستحق التكريم”..فأين الحكومة من هذا الكلام لافتا إلى أنه اصبح لدى الناس ريبة وخوف خلال الفترة الأخيرة ولسان حال أغلبهم..إلى أين نحن ذاهبون..؟
وبين النائب عمار أنه أصبح لدى الناس توجس بسبب ذلك الصمت.. وكأن الحكومة تشعرهم بأنها فقدت السيطرة على الأمور الاقتصادية (الغلاء _ سعر الصرف ) مع أن الجميع يدرك وجود عقوبات اقتصادية وحرب كبيرة تشن على سورية متعددة الأشكال والألوان.. وبالتالي نقول لهم “اخرجوا وتحدثوا إلى الناس التي ضحت وصمدت وقدمت الشهداء”.
صاحبة الجلالة

إقرأ أيضاً :  الصين تستعد للحرب