الأحد , أبريل 11 2021
ضحايا جراء رمي قنبلة على محل إلكترونيات في حلب

ضحايا جراء رمي قنبلة على محل إلكترونيات في حلب

ضحايا جراء رمي قنبلة على محل إلكترونيات في حلب

قضى شخص وأصيب 3 آخرين، جراء اعتداء نفّذه شخص مجهول، على محل للإلكترونيات في حي جمعية الزهراء الواقع شمالي غرب مدينة حلب.

وفي التفاصيل التي أوردتها مصادر “أثر برس”، فإن شخصاً مجهولاً أقدم مساء يوم السبت على إلقاء قنبلة يدوية باتجاه محل “ثائر” للإلكترونيات في حي جمعية الزهراء، الأمر الذي تسبب بإصابة 4 أشخاص كانوا داخل المحل، قبل أن يلوذ بالفرار دون التمكن من إلقاء القبض عليه.

وتم نقل المصابين الأربعة إلى مشفى حلب الجامعي، إلا أن أحد المصابين توفي في المشفى متأثراً بإصابته، بينما استقرت حالة المصابين الآخرين.

كما تسبب الاعتداء بإلحاق أضرار مادية كبيرة بالمحل سواء على صعيد الواجهة الزجاجية أو الأجهزة الإلكترونية التي كانت بداخله.

ولم تتبين بعد أسباب هذا الاعتداء، فيما تواصل الجهات المختصة تحقيقاتها بشكل حثيث للوصول إلى منفذ الاعتداء والقبض عليه.

وتعتبر ظاهرة انتشار السلاح العشوائي في حلب، من أكثر القضايا التي تؤرق أبناء المدينة، وخاصة في ظل تكرر الممارسات المسيئة التي تشهدها المدينة بين الحين والآخر من قبل حاملي ذلك السلاح، وخاصة على صعيد حوادث إطلاق الرصاص بشكل عشوائي في مناطق مختلفة من المدينة لأسباب مختلفة، فيما تعمل الجهات المعنية في حلب بشكل مستمر على متابعة تلك الحالات وملاحقة مرتكبيها.

إقرأ أيضاً :  لماذا لم يتراجع الذهب مع انخفاض الدولار ؟

اقرأ أيضا: رسائل توعوية صحية ضمن ربطات الخبز