الجمعة , مايو 14 2021
هولندا تُكرم سيدة سوريّة مُقيمة في حلب بلقب

هولندا تُكرم سيدة سوريّة مُقيمة في حلب بلقب «المرأة المثاليّة»

هولندا تُكرم سيدة سوريّة مُقيمة في حلب بلقب «المرأة المثاليّة»

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، تنظم بلدية أمستردام حفلاً سنوياً، اسمه فاطمة تُكرم خلاله عدد من السيدات المُهاجرات إلى هولندا، اللواتي تركن بصمة مؤثرة في المجتمع الهولندي، وكان لهن دوراً إيجابياً في تسريع عملية الاندماج الثقافي والفكري والاجتماعي بين المجتمع المضيف والمهاجر.

وتُكرم بلدية أمسترام في كل عام السيدات مع أمهاتهن، اللواتي كن داعمات لهن في مسيرتهن المهنيّة أو الفكريّة، في إشارةٍ منها إلى أهمية دور الأم في تحقيق نجاح الأولاد، وأيضاً كرسالة ترحيب بالأجيال المُهاجرة والفاعلة في المجتمع الهولندي.

ومن بين السيدات اللواتي سيتم تكريمهن في حفل هذا العام، الطاهية السوريّة زينة عبود ، ووالدتها عهد جودة وهي ربة منزل مقيمة في حلب.

تقول زينة ، خريجة كلية الاقتصاد في سوريا، لـ(الحل)، إن جميع السيدات الأخريّات اللواتي سيتم تكريمهن مع أمهاتهن، يقمن هن وعوائلهن في هولندا، إلا أن والدة زينة لا تزال مُقيمة في حلب، وأن والدتها فضّلت البقاء في منزلها في حلب رغم أن أولادها الأربعة هاجروا بعد عام ٢٠١١ إلى أوروبا وكندا.

إقرأ أيضاً :  سوريا.. السماح بتسليم الحوالات بالدولار أو بالليرة

وتشير زينة ، إلى أنه سيتم تكريم والدتها بلقب المرأة المثاليّة، لأنها رغم تواجدها في حلب، إلا أنها كانت داعمة لابنتها وكانت تساعدها في عملها كـ طاهية من خلال تزويدها بالنصائح وبوصفات الطبخ التي تحمل أسرار المطبخ الحلبي.

وتضيف زينة : «تعلمت حب الطهي مع أمي، ولطالما كان للطبخ طقسه الخاص في منزلنا، أمي كانت تطبخ وهي تستمع إما لأغاني المطربة وردة الجزائريّة أو لأغاني فيروز ، وكانت تتعامل مع الطبخ على أنه أهم نشاط يومي تقوم به.

وتتابع: «عندما بدأت بمشروعي (مطبخ زينة)، كانت أمي ترافقني طوال اليوم عبر برنامج سكايب ، تتأكد من أنني أعد الكبة و السفرجلية بذات الدقة والمقادير التي تستعملها، وكانت دائماً تؤكد لي أن الذين يريدون تحقيق أحلامهم عليهم أن يحددوا أهدافهم بدقة مثلما يُصنع الطعام بدقة، ومنها تعلمت أنه على المرأة أن تمهد طريقها بنفسها، وأن تغتنم الفرص، بالإضافة إلى أن تحقيق الأحلام يتطلب القوة والشجاعة والمثابرة والقدرة على القيادة».

وتلفت زينة إلى أنها ستحكي خلال حفل التكريم عن تفاصيل رحلة لجوئها من حلب إلى إسطنبول، ومنها عبر قوارب الموت إلى هولندا، وعن دور والدتها في تمكينها وتشجيعها على تأسيس شركتها (مطبخ زينة) التي حصلت على جائزة أفضل شركة في هولندا عام 2019

إقرأ أيضاً :  بينها بلد عربي.. خريطة محتملة لمناطق سقوط "الصاروخ الطائش"

وإلى جانب زينة ووالدتها، سيتم تكرم خمس سيدات من جنسيات مختلفة، وسيُقام الحفل في إحدى ساحات مدينة أمستردام بعدما تعذر تنظيمه في مكان مُغلق كما جرت العادة في السنوات السابقة بسبب جائحة كورونا، على أن يتم عرض صور وقصص النساء المُكرّمات عبر شاشات ضوئيّة.

وكالات

اقرأ أيضا: مظاهرات نسائية في ريفي حلب وإدلب بسوريا