الجمعة , مايو 14 2021
نتنياهو: كل بضعة أيام نقصف في سوريا

نتنياهو: كل بضعة أيام نقصف في سوريا

نتنياهو: كل بضعة أيام نقصف في سوريا

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، مساء أمس الثلاثاء، أن “سياسة بلاده تجاه إيران واضحة”، مذكرا بـ “جهود الجيش الإسرائيلي لمنع التموضع الإيراني في سوريا”.

وقال نتنياهو، في مقابلة حصرية مع شبكة”i24NEWS”: “أنا لدي سياسة واضحة تجاه إيران، إن حاولت مهاجمتنا سنهجم عليها أو سنسبقها بالهجوم. إيران جهدها الأساسي وعدوانها الأساسي موجه من أجل تطوير قواعد ضدنا وهناك قواعد عسكرية إيرانية في سوريا موجهة ضدنا”.

وأضاف: “أنا أوعزت للجيش الإسرائيلي أن يمنع بكل ثمن التموضع الإيراني في سوريا وأنتم ترون أننا كل بضعة أيام نقصف في سوريا. نحن نتخذ خطوات واسعة ونوسع الدائرة من أجل منع إيران من الوصول إلى أهدافها وضربنا جهدها للوصول إلى هذه القدرات”.

وتابع نتنياهو: “آمل أن تقف أمريكا معنا. كانت لي مكالمة مع جو بايدن الذي يعتبر صديقا لي على مدار 40 عاما، وهو جدد التزامه بمنع إيران من الوصول إلى السلاح النووي، وقلت له ما قلت لترامب وما قلته لرؤساء آخرين قبلهم، أنا أثمن التحالف المتين بيننا وبين أمريكا ولن تجدوا حليفا أفضل من إسرائيل. أنا لا أدعم الجمهوريين ولا سياسات الديمقراطيين، أمثل مصالح الدولة اليهودية الوحيدة”.

إقرأ أيضاً :  لبنان يعيد فتح حدوده البرية أمام السوريين بهذه الشروط

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي قال في مقابلة نشرتها صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية الناطقة باللغة الانجليزية: “إيران كان بإمكانها امتلاك ترسانة أسلحة نووية لو أنه لم يبذل جهودا لمنعها، بما في ذلك إرسال فريق من الموساد إلى طهران لسرقة ما يقارب من 100 ألف وثيقة”، مشددا على أن “طهران لن تمتلك قنابل ذرية ما دام رئيسا للوزراء”.

وأعلن وزير الطاقة في إسرائيل يوفال شتاينتز، أن توقيع أي اتفاق نووي جديد بين الغرب وإيران يجب أن يكون “معدلا جذريا” مقارنة مع الاتفاق السابق، فيما قال وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، إن الجيش الإسرائيلي يقوم بتحديث خططه لضرب المواقع النووية الإيرانية وهو مستعد للعمل بشكل مستقل.

اقرأ أيضا: استمرار الاغتيالات جنوب سوريا