الأحد , مايو 16 2021
السورية للتجارة تفتح باب البيع تقسيطاً

السورية للتجارة تفتح باب البيع تقسيطاً بقيمة 300 ألف ل.س

السورية للتجارة تفتح باب البيع تقسيطاً بقيمة 300 ألف ل.س

أعلنت “المؤسسة السورية للتجارة” عن بدء بيع المواد بالتقسيط لجميع العاملين في مؤسسات الدولة الدائمين أو المعينين بعقود سنوية، بسقف 300 ألف ليرة سورية دون كفيل أو فوائد، وذلك اعتباراً من اليوم الأحد بمناسبة عيدي المعلم والأم.

وشمل القرار جميع المواد والسلع الغذائية أو المنزلية أو الكهربائية الموجودة في مجمعات وصالات ومنافذ بيع المؤسسة، وتصل مدة تقسيط المبلغ إلى 12 شهراً، ويسدد القسط بكفالة البيان المالي للمقترض وفق الإجراءات المالية والقانونية المتبعة.

من جهة أخرى، أعلنت المؤسسة اليوم عن طرح كميات من البطاطا في صالاتها، بسعر 600 ليرة سورية للكيلو الواحد، في إطار تدخلها الإيجابي والحد من ارتفاع سعر المادة في الأسواق، حسب كلامها.

وفي آب 2020، أعلن مدير المؤسسة أحمد نجم، أن الشراء بالتقسيط المُقدّم للعاملين في الدولة سيشمل العاملين ضمن القطاع الخاص، حيث تم الاتفاق مع البنوك الخاصة لمنح قروض بسقف مليون ليرة ضمن الشروط والضمانات التي يحددها كل بنك.

إقرأ أيضاً :  السورية للتجارة: بطء إرسال رسائل الأرز والسكر سببه تعثر عمليات التوريد

وتُعلن “السورية للتجارة” كل فترة عن البيع تقسيطاً لموظفي الدولة، كما تطرح سللاً غذائية في صالاتها لجميع المواطنين، وخاصة خلال رمضان، وكان آخرها مطلع أيار 2019، حيث طرحت السلل بأسعار تبدأ من 3,000 ليرة حتى 10,000 ليرة سورية.

وتُرسل الجهات العامة قوائم للمؤسسة بأسماء العاملين الدائمين، والموظفين بعقود سنوية (غير منتهية خلال فترة التقسيط) بحال رغبوا في الشراء تقسيطاً مع رقمهم الوطني، وتعهد من محاسب الإدارة وآمر الصرف بتسديد الأقساط في مواعيدها.

وباعت المؤسسة في تموز 2020 مواداً غذائية وغير غذائية بالتقسيط للعاملين في الدولة، بسقف 150 ألف ليرة سورية، بمناسبة عيد الأضحى، دون خضوع المبلغ المُقسّط لأي فوائد، ويُسدّده الموظف خلال 12 شهراً.

اقرأ أيضا: أكثر العلامات التجارية قيمة في العالم