الأربعاء , مايو 12 2021
شركة مقاولات تشرح تطورات ومصاعب العمل في ماروتا سيتي

شركة مقاولات تشرح تطورات ومصاعب العمل في ماروتا سيتي

شركة مقاولات تشرح تطورات ومصاعب العمل في ماروتا سيتي

أعلنت “شركة الأخرس للمقاولات والتجارة” ، عن تنفيذها أعمال الحفر والتجهيز الأساسية لـ17 مقسماً في المنطقة العقارية “ماروتا سيتي”، وهو ما يعادل 40% من إجمالي المقاسم المحفورة في المنطقة.

ولفتت الشركة إلى أن عملها لا يقتصر على مرحلة الحفر ضمن “ماروتا سيتي” بل يشمل أعمال البناء والإكساء أيضاً، ولديها عقد لبناء برج من 22 طابقاً ضمن المقسم (T101)، حيث يتابع قسم المشاريع لديها إجراءات النهائية للحصول على التراخيص.

وصدر في 2012 المرسوم 66، الذي قضى بتنظيم العشوائيات في منطقتين ضمن دمشق هما منطقة خلف الرازي – كفرسوسة، ومنطقة المتحلق الجنوبي، وجرى تسمية المنطقة الأولى “ماروتا سيتي” والثانية “باسيليا سيتي”.

وأكدت الشركة وجود بين 4 – 5 مقاولين عاديين (ليسوا شركات) يعملون ضمن منطقة ماروتا سيتي، وتتوزع الحصص السوقية بينهم بنسب متفاوتة، ولا يوجد سيطرة لشركة محددة، ورأت الشركة أن “المنافسة ضرورية خاصة في مشروع ماروتا ذو المواصفات العالمية، ما يدفع الشركات الوطنية للارتقاء بأدائها وتقديم الأفضل”.

إقرأ أيضاً :  مبعوث صيني يدعو إلى تسوية سياسية للأزمة السورية

وأوضحت الشركة أن مستوى جاهزية المقاولين وعدد الآليات وحالتها الفنية وطريقة التنفيذ والمشاريع السابقة المنفذة والسمعة، تلعب دوراً أساسياً في عملية انتقاء أصحاب المقاسم لشركة المقاولات.

وتُحصّل الشركة في بعض الحالات أجورها من أصحاب المقاسم بشكل مباشر أي “كاش”، وأحياناً يتم الاتفاق بين المتعاقدين على استبدال الأجور بحصص عقارية مباشرة من أصحاب المقاسم، منوهةً بأن لديها المرونة الكافية للتعامل مع كلا الحالتين.

مصاعب العمل

وأشارت الشركة إلى تأثر أعمال شركات المقاولات بتفاوت أسعار الصرف، فهناك هامش كبير لتغيرات أسعار قطع التبديل الخاصة بالآليات وأسعار المحروقات على سبيل المثال، وهو ما يعتبر من أبرز العقبات التي تواجهها.

وأوضحت أيضاً أن العقوبات الغربية على سورية تشكل التحدي الأكبر لشركات المقاولات، حيث أثرت على مختلف القطاعات الاقتصادية، من تقلبات أسعار الصرف وتوفر المواد الأولية والحصول على قطع التبديل للمعدات وعمليات الصيانة وصولاً للمحروقات، مبيّنةً أنه في بعض الحالات تستعين الشركة بالخبرات الوطنية لتنفيذ عمليات الإصلاح أو إنتاج جزء من قطع التبديل.

وحول وجود صعوبات في استيراد معدات الحفر ذات الكفاءة العالية، ذكرت الشركة أن القسم الفني لديها يدرس البدائل المتاحة ويتعاقد مع شركات الاستيراد المتخصصة في الآليات، ويتم تأمين معدات الحفر من عدة دول عن طريق المناطق الحرة السورية، ثم يتم إدخال هذه الآليات إلى سوق العمل بشكل نظامي وفق القوانين الناظمة.

إقرأ أيضاً :  تغييرات كبيرة على المناخ في سوريا

وتقارب مساحة المنطقة التنظيمية الأولى “ماروتا سيتي” 214 هكتاراً، وتضم 186 برجاً سكنياً بارتفاعات بين 11 – 22 طابقاً، و33 محضراً استثمارياً بارتفاعات تصل إلى 50 طابقاً.

وفي 12 شباط 2021، أعلنت “محافظة دمشق” بدء العمل بأبراج السكن البديل التي ستكون في المنطقة التنظيمية الثانية (باسيليا سيتي)، عبر صب الطبقة البيتونية لأول تلك الأبراج، مبيّنةً أن مدة تنفيذ كل مقسم يصل إلى 3 سنوات.

ويحصل المالك الشاغل للمنطقة المخالفة التي صدر قرار بتنظيمها على أسهم في المنطقة بعد تنظيمها إضافة إلى سكن بديل، أما إذا كان مالكاً دون إشغال فيحصل على أسهم تنظيمية فقط، فيما يحصل الشاغل فقط على سكن بديل.

وينتظر أهالي المنطقة التنظيمية الأولى (ماروتا) السكن البديل منذ 2016، حيث كانت الخطة تقتضي تنفيذ المشروع خلال 4 أعوام من صدور المرسوم، قبل أن تصبح المدة 4 أعوام من تاريخ الإخلاء، ويكون المنزل البديل بسعر الكلفة وبالتقسيط.

ولحين تأمين السكن البديل، يحصل من يملك مستندات تثبت قانونية إشغاله، على بدل إيجار بنسبة 5% سنوياً من قيمة الوحدة السكنية التي كان يشغلها، لكن بعض الأهالي يعتبر التعويض قليل ولا يمكّنه من الاستئجار وفق الأسعار الرائجة حالياً.

إقرأ أيضاً :  هذه الدول الأكثر اكتظاظاً بالسكان.. 6 جنسيات تمثل نصف البشر!

الاقتصادي

اقرأ ايضاً:البرازي: شكاوي المواطنين هي الأساس في تطوير عملنا ومكافحة الفساد