الخميس , مايو 6 2021
أغرب طقوس الزواج العربية

تعرفوا على أغرب طقوس الزواج العربية

تعرفوا على أغرب طقوس الزواج العربية

لا يخلو بلدٌ من طقوس زواج تختلف عن جاراتها باختلاف البيئة والظروف والعادات، وتتأثر طقوس الزواج بالمعتقدات والموروثات الاجتماعية التي تسود كل بلد، وتعكس ثقافةً عريقة تتوارثها الأجيال أباً عن جد.

نستعرض في هذا التقرير بعض الطقوس الفريدة التي تمثلُ ثقافة وتقليد كل شعب من شعوب العالم العربي:

طقوس مغربية: العمارية شرطُ الزواج

بعد أن كان حفل الزواج يستغرقُ سبعة أيام بلياليها، اختصرها البعض الآن في ثلاثة أيام، يكون “السكر” فيها شرطاً أساسياً في قبول طلب الرجل المتقدم، ويأتي مع هدايا للزوجة المستقبلة مرفقاً بمظاهر رقص في الشوارع للإشهار بإعلان الخطوبة.

إضافةً إلى المهر المقدم، تتألقُ العروس المغربية وتظهر في يوم زفافها بأكثر من زيّ يعبرّ كل منها على منطقة معينة، ولا يتم ذلك إلا بمساعدة الكوافير والتي تخصصُ فقط للاهتمام بالعروس كل فترة العرس التي تمتد لثلاثة أيام.

تونس: زيادة الوزن طقس يضفي جمالاً على المرأة

تعملُ العروس التونسية عند قرب عرسها على زيادة وزنها وذلكَ بعدم مغادرة المنزل قبل موعد الزفاف بشهر كامل، تتفرغُ خلاله لتناول الأطعمة بشكل مكثف لزيادة وزنها، لتبدأ صديقات وأقارب العروس بالتجمع عندها يومياً، وسط أجواء احتفالية بالرقص والغناء وإعداد بعض أصناف الحلوى، لتبدأ بعدها في القفز فوق أحد أنواع السمك الكبير التي يخصصُ العريس وقتاً لإحضاره، وذلكَ لمنع الحسد والعين حسب العادات.

إقرأ أيضاً :  مواليد 3 أبراج يسيرون على الطريق نحو حياة أفضل

اليمن: السلاح سيد الأعراس

يعد اليمن أكثر الدول العربية تتميزاً بطقوس الزواج وقيمها التراثية. إذ تقوم والدة الزوج بإحضار نوع خاص من القماش يسمى “المقرمة”، قبل أن ترميه رميه على وجه العروس لتعتبر بعدها متزوجة رسمياً.

كما يستعرض الزوج بدوره مهاراته في استعمال بالسلاح وإطلاق عيارات نارية في الهواء والرقص على صوتها، إضافةً إلى طقس “النصع” وهي منافسة بين الزوج وأهل الزوجة في إطلاق عيارات نارية من مسافة تصل إلى 600 متر.

كما أن طقس “الدعسة” وهو طقس يدفع إلى دعس العريس بقدمه على قدم زوجته لحظة دخولها منزل الزوجية لتبقى مطيعة له، فإذا سبقته تكون هي المتحكمة في البيت.

الإمارات: محافظةٌ على الإرث

تحتفظ الإمارات بطقوس الزواج القديمة التي تميز حفلات الزواج، ومنها “الزهبة” أو مقتنيات العروس والتي يقدمها الزوج قبل الزفاف كهدية، وتتضمن الذهب والملابس والعطور والأحذية والمجوهرات.

ويقام الزفاف في بيت العروس أو في قاعات أفراح خاصة، لذلك لا يوجد ما يميز فستان العروس أو زي العريس، ولكن بعد الزفاف يستضيف أهل العروس زوجها في بيتهم لسبعة أيام.

إقرأ أيضاً :  طريقة سحرية تقلل تكاليف كهرباء المكيفات في الصيف بنسبة 80%

عربي بوست

اقرأ أيضا: مقطع صوتي لا يستطيع سماعه من تجاوز الـ25 عاما.. جرب الان!