الأربعاء , مايو 12 2021
إعلان هام من شركة محروقات السورية يخص البنزين المدعوم

عيون تجار دمشق على المحروقات

عيون تجار دمشق على المحروقات

أكد أمين سر “اتحاد غرف التجارة السورية” محمد الحلاق، قدرة القطاع الخاص على استيراد المحروقات، لافتاً إلى أنه يتمتع بالمرونة أكثر من القطاع العام، حيث “لا يقوم بإجراء مناقصة ولا عرض أسعار، وقد يجد حلاً عبر اتصال واحد”.
وأضاف الحلاق لإذاعة “ميلودي”، أن ارتفاع سعر المحروقات المستخدمة في العملية الإنتاجية أو التسويقية، ينعكس بشكل كامل على كافة الأمور، ورأى أنه “كلّما كان هناك مرونة في الاقتصاد تزيد واردات الخزينة وينعكس إيجابياً على قدرة الإنفاق عامة”.
وأشار إلى ضرورة السماح باستيراد المواد الموجودة في الأسواق تهريباً، بحيث تتوفر بشكل نظامي، وأن تكون محللة صحياً ومسددة للرسوم الجمركية، لكي تحقق إيرادات للخزينة بدلاً من توفرها تهريباً.
ولكن السؤال الذي يطرحه المتابعون لأعضاء غرفة تجارة دمشق .. هل تمتلكون المرونة على استيراد المحروقات..ولا تمتلكونها بالسلع الضرورية للناس كالسكر والرز والزيت وغيرها من المواد الغذائية..؟.. وهل أنتم قادرين على استيراد المحروقات بعيدا عن العقوبات والحصار بـ”مرونة” ولستم كذلك في المواد الغذائية التي ارتفعت أسعارها بشكل مخيف بحجة صعوبة استيرادها..؟

إقرأ أيضاً :  الفصائل المسلحة تستنفر في إدلب.. هل اقتربت المعركة الكبرى؟