الأحد , مايو 16 2021
أسعار المواد الغذائية بدأت بالانخفاض

أسعار المواد الغذائية بدأت بالانخفاض وتوقع بتراجع واضح الأسبوع القادم

أسعار المواد الغذائية بدأت بالانخفاض وتوقع بتراجع واضح الأسبوع القادم

بدأت أسعار العديد من السلع والمواد الغدائية تشهد انخفاضا تدريجياً على ضوء الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها الحكومة وأدت إلى انخفاض سعر صرف العملات الأجنبية و أيضا قيام وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك برصد حركة البيع والشراء في الأسواق وأسعار المواد والتصدي للمنتجين الذين حاولوا خلق حالة من الفوضى بالسوق و القيام بعمليات تجارية غير مشروعه في النشاط التجاري .

وأكد مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عدي شبلي أنه من خلال رصد أسواق جملة الجملة والجملة بالزبلطاني والدقاقين بدمشق ثبت انخفاض واضح بأسعار المواد الغذائية بشكل عام مقارنة مع أسعارها خلال الأسبوع الماضي و تشهد الأسواق الان وفرة بالسلع الغذائية المختلفة الأساسية وغير الأساسية وذلك بفضل الإجراءات الحكومية الأخيرة .

واستعرض السيد شبلي كيف قام فريق المديرية بالرصد والتقصي لآلية حركة الأسعار والبيع والشراء بالأسواق مؤكداً أنه خلال هذين اليومين 24و25/3/2021 ومقارنة بالايام السابقة تبين انخفاض سعر كيلو غرام السكر من /2700/ ل.س إلى /2500/ ل.س في يونم الخميس 25/3/2021 كما انخفض سعر الكيلو غرام الرز الصيني من 3200 ل.س إلى 3000 ل.س والرز الاسباني من 4600 ل.س إلى 4400 ل.س وسعر ليتر زيت عباد الشمس من 11,000 ل.س إلى 9500 ل.س وسعر زيت الصويا من 10,500 ل.س إلى 9000 ل.س وسعر كيلو غرام السمن النباتي من 10500 ل.س إلى 10.000 ل.س وكيلو غرام الشاي البيكو من 28,000 ل.س إلى 26,000 ل.س وكيلو غرام الطحينة من 10,500ل.س إلى 9,500ل.س وكيلو غرام المعكرونة من 3,200ل.س إلى 3000ل.س وعلبة السردين من 1750ل.س إلى 1600ل.س .

إقرأ أيضاً :  القوات الأميركية تواصل سرقة الحبوب السورية

من جهته أكد أمين سر غرفة تجارة دمشق محمد حلاق أن أسعار المواد الغذائية سواء ضمن شركات التوزيع أو منافذ البيع بدأت تشهد انخفاضا وقال أن هذا الانخفاض لم يظهر بالسعر المعلن لكن كثير من المواد تباع بأرخص من التسعيرة المعلنة كالزيوت والسمون والسكر والشاي والأرز وغيرها وقد ثبت انخفاض السلع الغذائية خلال اليومين مقارنة بالأيام الماضية بنسبة تتراوح مآبين 10 إلى 15 بالمائة .

وطلب حلاق وهو أحد تجار المواد الغذائية من المواطنين أن يدركوا هذا الانخفاض و/يفاصلو/ أصحاب منافذ البيع / يساوموهم بلغة السوق ..

وبحسب رأي السيد حلاق أن المحرك الأساسي للأسواق هو التنافسية وتوفير المواد

وقال: إن الشعارات والندوات واللقاءات لا تؤتي ثمارها ،

الثمار تكمن دوما في توفر المواد وفي التنافسية مؤكدا أن مختلف السلع والمواد الغذائية متوفرة في الأسواق ولايوجد نقض بأي مادة وهناك الان محاولات من غرفة تجارة دمشق لتشجيع تخفيض السلع أكثر وقامت الغرفة برصد 65 سلعة غذائية لوحظ انخفاض سعرها .

وأشار أمين سر غرفة تجارة دمشق إلى أهمية الجهود التي تبذلها الحكومة خلال الأسابيع الماضية من أجل تخفيض أسعار المواد مؤكدا ضرورة أن تترافق هذه الجهود مع جهود تخفيض الرسوم على السلع والمواد الغذائية الامر الذي سينعكس أكثر إيجابية في تخفيض الأسعار لصالح المواطنين والمستهلكين

إقرأ أيضاً :  وسائل إعلام إسرائيلية: 10 مصابين جراء قصف صاروخي غير مسبوق لمدينة عسقلان

إعمار سورية

اقرأ أيضا: مسؤول أممي يحذر من تخفيض المساعدات لسوريا