الأربعاء , مايو 19 2021
وزير التموين: ترقبوا انخفاض جديد في الأسعار يصل إلى نحو 30 بالمئة على السلع والمواد الغذائية

وزير التموين: ترقبوا انخفاض جديد في الأسعار يصل إلى نحو 30 بالمئة على السلع والمواد الغذائية

وزير التموين: ترقبوا انخفاض جديد في الأسعار يصل إلى نحو 30 بالمئة على السلع والمواد الغذائية

أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك طلال البرازي في تصريح خاص أن الحكومة اتخذت مؤخراً جملة من الإجراءات للحدّ من ارتفاع الأسعار والضغط عليها وتسخير الجهود لحماية القدرة الشرائية للمواطن،

إضافة إلى التحسن الذي طرأ على سعر الصرف لمصلحة الليرة السورية وانخفاض سعر القطع الأجنبي نستطيع القول – حسب الوزير البرازي -: إن الأسواق شهدت خلال اليومين الماضيين انخفاضاً نسبياً في أسعار السلع والمواد الغذائية بشكل عام تتراوح بين 10 إلى 20 بالمئة مبيناً أن أجهزة الرقابة في مديريات الوزارة قد قامت بمتابعة جميع الأسواق من خلال جولات ميدانية للتأكد من الأسعار ومطابقتها ومحاسبة من يخالف،

وتعمل اليوم للتأكد من عدم وجود أي حالات تمنع وتوقف عن البيع بهدف الاحتكار، وسوف تكون هناك محاسبة صارمة لهؤلاء، لافتاً إلى أنه وخلال الأسبوع الماضي قامت الأجهزة الرقابية في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بإغلاق أكثر من 4 مستودعات رئيسة على مستوى القطر لمادة الزيت «دوار الشمس وزيت الصويا» وتمت مصادرة كميات كبيرة جداً وتسليمها إلى «السورية للتجارة» لبيعها بأقل من سعر السوق من 10 إلى 15 بالمئة.

إقرأ أيضاً :  مقتل جندي تركي واصابة 4 اخرين في عفرين بريف حلب

وبالنظر إلى نشرة الأسعار الخاصة بمادة الزيت مثلاً نجد أن سعر عبوة الزيت وصل بداية الأسبوع الماضي إلى 11 ألفاً ثم انخفض يوم الخميس إلى 9 آلاف ليرة سورية وسعره اليوم بحدود 8 آلاف ليرة سورية.

وأضاف الوزير البرازي: إن الإجراءات مستمرة من جميع المعنيين في الوزارة ومن المتوقع أن يشهد هذا الأسبوع انخفاضاً إضافياً جديداً في أسعار السلع والمواد الغذائية يصل إلى 15 بالمئة على معظم المواد والسلع التي تعتمد على المواد الأولية المستوردة أو حتى لو كانت هذه المواد هي مستوردة بالأصل، وأرجع الوزير هذا الانخفاض في الأسعار إلى تحسن سعر صرف الليرة السورية خلال هذا الأسبوع.

وأضاف إنه وخلال شهر رمضان المبارك سوف يكون التسوق أفضل لجهة انخفاض الأسعار مما كانت عليه خلال الأسابيع الماضية.

ومن الجدير ذكره أن الوزير البرازي كان قد وعد سابقاً في تصريح له بتخفيض أسعار المواد في الأسواق وأن يتوافر مخزون كاف من المواد الأساسية، الأمر الذي سينعكس إيجاباً على المواطن في الفترة القريبة موضحاً أن ارتفاع الأسعار وتحديدها وتثبيتها، متعلق بارتفاع تكلفة الإنتاج.

إقرأ أيضاً :  تسجيل مليء بالعبارات النابية منسوب لرئيس عربي يثير ضجة على الانترنت.. شاهد!

وفي سياق متصل وتأكيداً لما أكده الوزير البرازي أعلنت المؤسسة السورية للتجارة أنها طرحت في جميع صالاتها ومنافذ بيعها أمس كميات إضافية من مادة البطاطا بالسعر المعلن عنه سابقاً بـ600 ليرة سورية وفق ما أعلن عنه المدير العام للمؤسسة السورية للتجارة أحمد نجم، وأنه تحسباً من ارتفاع سعر مادة البطاطا في الأسواق،

وقيام بعض ضعاف النفوس بالتلاعب بطرح المادة في الأسواق، تم الإيعاز لجميع الصالات ومنافذ البيع بطرح أضعاف الكميات، والاستمرار بطرحها للمستهلكين بسعر 600 ليرة سورية، وعدم السماح بنقص المادة، مبيناً أنه هناك كميات تكفي لأشهر إلى حين صدور موسم البطاطا الجديد.

الوطن-هناء غانم

اقرأ ايضاً:اليكم جدول أنواع السيارات الموجودة في المزاد 56