الجمعة , أبريل 16 2021

عملية اختطاف مقابل يوم إجازة.. ما القصة؟!

عملية اختطاف مقابل يوم إجازة.. ما القصة؟!

حُكم على طاهٍ في “ريطانيا” بالسجن 16 شهراً، بعدما أخبر رئيسه في العمل أنه تعرّض للاختطاف، فقط بهدف الحصول على يوم من الراحة في المنزل، بحسب ما نقلته صحيفة “مترو” البريطانية.
وفي التفاصيل، أخبر “ماريوس كامينسكي” مواليد “بولندا” ذو الـ 36 عاماً رئيسه أن لديه ديوناً من شركة سابقة يبلغ مجموعها عدة آلاف من الجنيهات، وأنه يعاني من مشاكل نفسية بعد وفاة صديقه، ليختلق في اليوم التالي خبر اختطافه.
فقد أرسل كامينسكي سلسلة من الرسائل النصية إلى مديره وصديقته، مدعياً فيها أن ثلاثة رجال قد قاموا بخطفه ووضعوه في سيارة “بي إم دبليو” بيضاء اللون، خلال ذلك الوقت أبلغ مديره الشرطة بحادث الاختطاف المزيف، لتبدأ رحلة البحث عنه بمشاركة 22 شرطياً، قبل إعلان كامينسكي هروبه من الخاطفين واعترافه أنه فعل ذلك للحصول على إجازة ليوم واحد، وأنه لا يحب عمله وقد أجبر عليه بسبب إفلاسه.
وبعد إدانته بإفساد مسار العدالة والاحتيال عن طريق التمثيل الكاذب، حُكم على الأخير بالسجن 16 شهراً، كما طُلب منه دفع تعويض قدره 2400 دولار.

إقرأ أيضاً :  تطبيق يضحي بنفسه.. ويدفع لك الأموال