الجمعة , مايو 14 2021
خبير اقتصادي يؤكد: السعر الرسمي للذهب ليس حقيقياً

خبير اقتصادي يؤكد: السعر الرسمي للذهب ليس حقيقياً

خبير اقتصادي يؤكد: السعر الرسمي للذهب ليس حقيقياً

يقول الخبير الاقتصادي ومستشار سوق الأوراق المالية د. عابد فضلية : إن السعر الرسمي للذهب ليس حقيقياً، لأنه محسوب على سعر صرف أقل من السعر في السوق السوداء، لذا فإن الفرق بين السعر الرسمي (المنخفض) للذهب وبين السعر الحقيقي له (الذي يحسب ويجب أن يحسب على السعر الحقيقي للصرف في السوق السوداء) يبلغ حوالي ٢٠ ألفاً للغرام، وأنه إذا لم يحصل الصياغ على السعر الحقيقي سيتبعون شتى الطرق لتحصيله من الزبون، وغالباً عن طريق زيادة أجرة الصياغة للغرام المباع، الأسوأ في الأمر كما يقول د. فضلية إنه إذا بقي الفرق بين السعرين، وتم تشديد الرقابة على الصاغة وإجبارهم بشكل ما على البيع بالسعر الرسمي سيبدأ التهريب.

وعن آلية التسعير قال الدكتور فضلية: إن جمعية الصاغة المركزية في دمشق تقوم بتسعير الذهب يومياً، عدا يومي الجمعة والأحد، ويتم حساب السعر في سورية كالتالي: السعر العالمي اليومي للذهب بالدولار طبعاً (ضرب) سعر الدولار الحقيقي (بالسوق الموازية) + تكاليف النقل و/ أو الجمارك.

إقرأ أيضاً :  غرفة زراعة دمشق وريفها تطالب بتصدير ذكور الماعز

وجمعية الصاغة تحدد يومياً سعر الصرف بالتنسيق الكامل مع المصرف المركزي فإذا تم الاتفاق بينهما على هذا السعر وكان عادلاً ومتطابقاً مع سعر السوق الموازية يتم التعامل به من قبل الصاغة بلا زيادة أو نقصان (سعر غرام الذهب ضرب الوزن+ تكلفة الصياغة ونسبة الربح .

اقرا ايضا: جمعية الصاغة: استقرار الأمور في المصرف المركزي يعني حكماً استقرار الذهب