الأحد , مايو 9 2021

عربي على لائحة أخطر 10 مطلوبين لمكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي

عربي على لائحة أخطر 10 مطلوبين لمكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي

تضمنت لائحة أخطر المطلوبين وضعها مكتب التحقيقات الفيدرالي بالولايات المتحدة على موقعه الإلكتروني للتعريف بأخطر المجرمين الهاربين اسم مطلوب مصري يدعى عبد الفتاح محمد سعيد لتورطه في قتل ابنتيه في عام 2008 بمدينة إرفينغ بولاية تكساس“، وجرائم قتل أخرى.

وألقت السلطات الأمريكية القبض على ياسر أغسطس من العام الماضي بعد 12 عاما من المطاردة.

وبحسب موقع ”الحرة“ فإن ياسر ”هرب من العدالة لتفادي الملاحقة القضائية بجرائم قتل متعددة، ومن أسمائه الأخرى ”ياسر عبد السعيد“. وذكر المكتب أنه من مواليد عام 1957 وينحدر من سيناء في مصر، وأنه كان يعمل كسائق سيارة أجرة.

وكان ياسر ”يلجأ للاختباء بين الجاليات التي لها علاقة بمصر أو المصريين، ومن المعروف أنه يحمل سلاحه في جميع الأوقات“.

وعرض مكتب التحقيقات الفيدرالي حينها مكافأة بقيمة 100 ألف دولار أمريكي مقابل الحصول على معلومات تؤدي إلى القبض على ياسر، ونبه المكتب وقتها إلى أنه يجب التعامل معه ”كمسلح خطر“.

إقرأ أيضاً :  شقيق محمد الصدّيق: سعد الحريري يحتجز شقيقي وأناشد سوريا مساعدتي

ويهدف القسم الذي خصصه مكتب التحقيقات الفيدرالي على موقعه الإلكتروني إلى تعريف الجمهور على أخطر المجرمين الهاربين، كما ويخصص لمن يدلي بمعلومات عنهم مكافآت مالية ضخمة.

وتضمنت اللائحة أسماء مطلوبين آخرين، وهم ”روبرت ويليام فيشر“، وهو مطلوب بتهمة قتل زوجته وطفليه الصغار وتفجير المنزل في سكوتسديل بولاية أريزونا في أبريل العام 2001.

وتضم أيضا ”أليخاندرو روساليس كاستيلو“، وهو مطلوب لتورطه في قتل زميلته بالعمل في شارلوت بولاية نورث كارولينا العام 2016، و“أرنولدو خيمينيز“ المطلوب بتهمة قتل زوجته العام 2012 في اليوم التالي لحفل زفافهما.

ويوجد على اللائحة خوسيه رودولفو فياريال هيرنانديز، وهو مطلوب لتورطه في ”المطاردة والتآمر بين الولايات لارتكاب جريمة قتل بولاية تكساس“، ويوجين بالمر المطلوب بتهمة إطلاق النار وقتل زوجة ابنه العام 2012 في ”ستوني بوينت“ بنيويورك.

وتضم اللائحة رافائيل كارو كوينتيرو المطلوب لتورطه في اختطاف وقتل عميل خاص لإدارة مكافحة المخدرات العام 1985 في المكسيك، وبدريشكومار باتل المطلوب بتهمة قتل زوجته بضربها عدة مرات بأداة حادة، بينما كانا يعملان في متجر دونات في هانوفر بولاية ماريلاند العام 2015.

إقرأ أيضاً :  قاضي التحقيق المالي بدمشق يكشف عن تورط "تجار كبار" بتجارة المواد المدعومة