الإثنين , مايو 10 2021
فتاة "عار يَة الصَدر" تقتحم جنازة الأمير فيليب

فتاة “عار يَة الصَدر” تقتحم جنازة الأمير فيليب”

فتاة “عار يَة الصَدر” تقتحم جنازة الأمير فيليب”

ألقت الشرطة القبض على امرأة عارية الصدر بعد قيامها بالاحتجاج بصوت عال خلال مراسم تشييع جثمان الأمير فيليب في لندن.

وبمجرد أن انتهت دقيقة الصمت التي أعلنت حدادا على روح الأمير فيليب، خرجت المرأة من بين الحشود، التي تجمعت قرب قصر ويندسور حيث يقام التشييع، وصاحت بصوت عال “إنقذوا الكوكب”.

وبعدها بثوان تجمع رجال شرطة حول المرأة وقاموا باقتيادها وسط الشارع، كما أظهرت لقطات مصورة.

 

وجرى تشييع جثمان الأمير فيليب السبت بحضور الملكة إليزابيث الثانية وأفراد العائلة حيث تم نقل نعشه إلى كنيسة سانت جورج في قصر ويندسور.

ومشى أولاد الأمير الراحل الأربعة تشارلز وآن وأندرو وإدوارد خلف النعش بعد تأدية الحرس الملكي التحية له، يرافقهم حفيداه وليام وهاري.

والتزمت المملكة المتحدة التي تعيش حدادا وطنيا منذ ثمانية أيام دقيقة صمت في الساعة 15,00 (14,00 ت غ) في بداية مراسم التشييع.

إقرأ أيضاً :  الأمم المتحدة تحتفل بسيدتين سوريتين في عيد العمال

وأنزل النعش في سرداب “رويال فولت” حيث سيبقى إلى أن تنضم إليه الملكة بعد وفاتها. وسيدفن الزوجان بعد ذلك في مثواهما الأخير في كنيسة نصب الملك جورج السادس والد إليزابيث الثانية.

ومن ثم يُدفن دوق إدنبرة في أراضي قلعة ويندسور حيث توفي الرجل الذي ولد في كورفو أميرا لليونان والدنمارك، بعد حياة خدم خلالها الملكية بإخلاص منذ زواجه قبل 73 عاما، إلى جانب زوجته “ليليبت”.

اقرأ أيضا: “أبو عمشة” يستولي على ممتلكات مدنيين بعفرين لتنفيذ «تغيير ديمغرافي» بتمويلٍ قطري