الثلاثاء , مايو 11 2021
بنك بيمو يتيح فتح حساب للدفع الإلكتروني

بنك بيمو يتيح فتح حساب للدفع الإلكتروني دون الحاجة إلى زيارة فروعه

بنك بيمو يتيح فتح حساب للدفع الإلكتروني دون الحاجة إلى زيارة فروعه

أطلق “بنك بيمو السعودي الفرنسي” اليوم خدمة الحساب الرقمي، مبيّناً أنه يُمكن خلالها فتح حساب مجاني وخاص بعمليات الدفع والحوالات الإلكترونية، دون الحاجة لزيارة أي من فروعه، بما يوفر الوقت والجهد ويتناسب مع التحول الرقمي، حسب كلامه.

وأوضح البنك عبر صفحته على “فيسبوك”، أنه يمكن فتح حساب رقمي من خلال الدخول إلى موقعه الرسمي، باستخدام أي موبايل أو كمبيوتر، ثم تعبئة طلب فتح الحساب الرقمي.

وبيّن أن الحساب الرقمي يُتيح القيام بالدفع الإلكتروني لعدد من الخدمات مثل دفع فواتير الكهرباء والمياه والهاتف الأرضي والموبايل وخدمة الـADSL، والدفع في المطاعم والمقاهي والصيدليات ومختلف الفعاليات التجارية عن طريق مسح كود QR.

ويُمكّن الحساب الرقمي أيضاً من تسديد أقساط المؤسسات التعليمية، والخدمات التي يقدمها مركز خدمة المواطن، إضافة إلى خدمات أخرى مختلفة بسرعة وأمان، حسب كلام البنك.

ونوّه البنك بأنه يتم تغذية الحساب عن طريق زيارة أقرب فرع لبنك بيمو أو وكلائه المعتمدين، أو من خلال الحوالات الإلكترونية الواردة من حسابات أخرى، وأشار إلى أن الحد الأعلى لرصيد الحساب الرقمي هو 5 ملايين ليرة سورية.

إقرأ أيضاً :  تاجر يقترح أن يشتري المصرف المركزي القطع الأجنبي من المُصدّرين بسعر السوق الموازية

وقبل أيام، أعلن “بنك سورية الدولي الإسلامي” إطلاق خدمة نقاط البيع P.O.S، مبيّناً أنه أول بنك يطلق خدمة الدفع الإلكتروني، ويتيح لعملائه دفع ثمن مشترياتهم وخدماتهم عبر بطاقتهم المصرفية نفسها، دون أن يحدد البنك المحال المتوفرة فيها أجهزة الـpos.

ورغم تأسيس عدة شركات دفع إلكتروني في سورية، إلا أن الأمر يقتصر حالياً على تسديد الفواتير وبعض الرسوم، عبر الربط بين الحسابات المصرفية لمصدري الفواتير وبين حسابات المواطنين البنكية في المصارف المشتركة بمنظومة الدفع الإلكتروني.

وأطلقت “السورية للمدفوعات الإلكترونية” نظام الدفع الإلكتروني الخاص بها في 14 نيسان 2020، ويمكن خلاله تسديد فواتير الاتصالات والكهرباء والمياه، وبعض الرسوم التي تطلبها “محافظة دمشق” و”وزارة الداخلية” و”وزارة النقل”.

واختُتمت قبل أيام فعاليات “مؤتمر التحول الرقمي” بدورته الثالثة، وأكد خلاله وزير الاتصالات إياد الخطيب أهمية التحول الرقمي، لافتاً إلى أن الغاية من المؤتمر وضع استراتيجية يتم تنفيذها خلال عدة سنوات، لكي تكون سورية رقمية في 2030.

اقرأ أيضا: بعدما أقره.. إعادة قانون الاستثمار إلى البرلمان لتدارك الملاحظات