الخميس , مايو 6 2021
فيصل القاسم يطالب السوريين بتدمير عملتهم الوطنية.. وهكذا رد عليه المغتربون

فيصل القاسم يطالب السوريين بتدمير عملتهم الوطنية.. وهكذا رد عليه المغتربون

فيصل القاسم يطالب السوريين بتدمير عملتهم الوطنية.. وهكذا رد عليه المغتربون

خاص – لم يستطع فيصل القاسم أن ( يبلع ) التحسن الكبير الذي حققته الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي, فقام بشن حملة كبيرة على صفحته الشخصية على الفيسبوك, يدعو فيها من خلال عدة منشورات المغتربين السوريين بالتوقف عن تحويل الأموال الى سوريا, خصوصاً بعد أن قام المركزي السوري برفع سعر الدولار الرسمي الى 2550 ليرة للدولار الواحد, وهبوط دولار السوق الموازية الى ما دون 3000 ليرة, ما دفع الكثير من المغتربين السوريين الى سلوك الطريق الرسمي للتحويل الى أهاليهم في سوريا, ما انعكس ايجاباً على سعر الليرة السورية.

وجاء في المنشور الذي رصدته وكالة أوقات الشام الاخبارية:

فيصل القاسم يطالب السوريين بتدمير عملتهم الوطنية.. وهكذا رد عليه المغتربون

المنشور الذي وصفه غالبية المعلقين بانه وصل الى مستوى لم يسبقه اليه أحد من الانحطاط, لقي هجوماً من قبل متابعي صفحة القاسم حتى, فمعارضة الانسان لنظام الحكم في وطنه شيء, ودعوته لتدمير عملة وطنه الوطنية شيء أخر, لأن هذا سيؤدي الى افقار وتجويع الشعب الذي يدعي القاسم أنه يعارض لأجله.

إقرأ أيضاً :  اللواء باسمة صالح الشاطر تطلب بتفعيل 4 بنود لانقاذ الشباب السوري

فرد عليه أحد المعلقين:

فيما أضاف أخرون:

هذا وشهدت الليرة السورية تحسناً كبيراً في السوق الموازية بلغ أكثر من 40% خلال أسابيع قليلة, حيث كسرت أمس حاجز الـ 3000 ليرة سورية للدولار الواحد, مع توقعات باستمرار التحسن خلال الفترة القادمة للوصول الى سعر 2500 ليرة سورية.

إقرأ أيضاً: لماذا قرر بوتين توفير الحماية العسكريّة لناقلات النفط الإيرانيّة المتّجهة إلى سوريّا؟

المصدر: وكالة أوقات الشام الاخبارية