السبت , مايو 15 2021
عدد معاملات السيارات بدمشق تتراجع 50 % بعد تطبيق قرار إيداع 5 ملايين في حساب البائع

عدد معاملات السيارات بدمشق تتراجع 50 % بعد تطبيق قرار إيداع 5 ملايين في حساب البائع

عدد معاملات السيارات بدمشق تتراجع 50 % بعد تطبيق قرار إيداع 5 ملايين في حساب البائع

كشف مدير النقل في دمشق ممدوح العلان عن تسجيل 1249 مركبة جديدة خلال الربع الأول من العام الحالي.

وأوضح العلان أن المديرية مستمرة في تقديم خدماتها للمواطنين خلال فترة تعليق الدوام لنسبة من الموظفين ، حيث استمرت المديرية في العمل بكامل كادرها الفني والإداري ، لأنها مديرية معنية بتقديم الخدمات للمواطنين.

وأشار مدير النقل إلى أن المديرية حققت خلال الربع الأول من العام الحالي إيرادات تجاوزت 22.5 مليار ليرة سورية ، وذلك لقاء الرسوم والخدمات التي تقدمها لمالكي الآليات في محافظة دمشق، حيث بلغ عدد المركبات المسجلة في مديرية النقل في دمشق 544679 مركبة من مختلف الأنواع السياحية والثقيلة والنقل الجماعي.

وعن تطوير الخدمات وتسهيلها بين العلان أن المديرية استطاعت ترميم المبنى في الزبلطاني الذي كان قد تعرض لاستهداف المجموعات الإرهابية وتخربت أجزاء كبيرة منه،

ولكن استمرت في العمل ولم يتوقف عن أداء الخدمات خلال الأزمة ، وبعد تحرير المنطقة أعيد ترميم المبنى، وتم افتتاح صالات نوعية لاستقبال المواطنين ، تحتوي على كل وسائل الراحة ،

إقرأ أيضاً :  قائد القيادة المركزية الأمريكية: سنبذل كل ما بوسعنا للتهدئة في القامشلي

من مقاعد ومكيفات والعمل وفق نظام الدور الإلكتروني ، ومجهزة بأفضل التجهيزات الحاسوبية ، واستطاعت المديرية خلال الربع الأول من العام الحالي انجاز 114223 معاملة للمواطنين بمعدل يومي يتجاوز 1800 معاملة يومياً.

وأوضح العلان أن عدد المعاملات المنجزة تراجع خلال شهر نيسان بعد تطبيق قرار إيداع 5 ملايين ليرة في الحساب المصرفي من الشاري لمصلحة البائع ، وبلغت نسبة التراجع فيها نحو 50 بالمئة.

وأشار مدير النقل إلى أنه بمتابعة من وزير النقل تم ربط مديريات النقل في المحافظات وتشغيل واستثمار برنامج المعاملات المركزي وبرنامج الدفع الإلكتروني كما تم الربط الشبكي بين المديرية وإدارة المرور ويتم الاستعلام عن المخالفات المرورية إلكترونياً من دون أن يحتاج المواطن لمراجعة فرع المرور للحصول على براءة ذمة كما كان يحدث سابقاً.

إضافة إلى إنجاز الربط الشبكي مع المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية واستيفاء المبالغ المترتبة للمؤسسة إلكترونياً.

ولفت إلى أنه يجري الآن العمل على تجهيز صالة جديدة في المديرية لإجراء المعاملات، مع العمل على تجهيز هنكار الفحص الفني للمركبات ، وإضافة إلى المركز الرئيسي في الزبلطاني وبهدف توفير تعدد في المواقع تتناسب مع إقامة كل مواطن يستمر العمل في الخدمات التي تقدمها المديرية في مركزي الميدان والتجهيز.

إقرأ أيضاً :  مدير جهاز أمن الدولة الروسي: سوريا نجحت في ضرب “دا عش” وتقويض إمكانياته

وبين مدير النقل أن المديرية تعمل الآن وفق تقنيات المرسلات الإلكترونية وإجراء عمليات المطابقة بين المحافظات إلكترونياً عن طريق الإيميل والفاكس، إضافة إلى استخدام أفضل الأجهزة لكشف التزوير في هياكل المركبات.

وعن موضوع تشابه الأسماء أكد العلان أن عدد حالات تشابه الأسماء في الحجوزات قد تراجعت نتيجة قيام مديريات النقل بمعالجة هذه الحالات فورياً من خلال الحاسوب، حيث تقوم المديرية المعنية بإجراء كل التصحيحات واتخاذ الإجراءات على الشبكة مباشرة،

وحينها تستطيع أي مديرية الدخول على الشبكة ومعرفة وضع تلك المركبة والإجراءات التي اتخذتها المديرية المختصة التي تسجل المركبة في إطار عملها.

وأشار مدير النقل إلى أن المديرية تتعامل بحزم في موضوع معقبي المعاملات من خلال تحديد الرسوم والخدمات التي تقدمها للجمهور بحيث يستطيع أي مواطن أن يعرف الكلفة الحقيقية لكل معاملة،

وبالتالي لا يمكن لأحد من معقبي المعاملات استغلال أي مواطن والحصول على مبالغ أكبر مما هو محدد في التعرفة التي وضعتها مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك والاتحاد العام لنقابات العمال، حيث تم الإعلان عن هذه الخدمات في جميع الصالات ومواقع العمل في المديرية.

إقرأ أيضاً :  موجة جديدة من الخنافس.. والزراعة تؤكد أنها مفيدة

وأكد مدير النقل أنه في حال تقديم أي شكوى من المواطنين على أحد من معقبي المعاملات حول تقاضيه مبلغ أكبر مما هو محدد يتم حرمانه من دخول المديرية لمدد مختلفة قد تصل إلى شهر.

الوطن

اقرا ايضاً:بقرار من المصرف المركزي.. حجز تذاكر العائدين لسوريا بالدولار!